الأربعاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 22 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

يائير لابيد: نتنياهو أفشل صفقة الهدنة وتبادل الأسرى مع حماس

حمّل زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، فشل صفقة الهدنة وتبادل الأسرى مع حركة حماس.

وبحسب إذاعة الجيش الإسرائيلي، قال لابيد، إن المسؤولين في مجلس وزراء الحرب الإسرائيلي (الكابينيت) “خرجوا بثلاثة تصريحات متناقضة”، عقب رد حماس بالموافقة على مقترح الهدنة أمس الاثنين.

وأضاف لابيد: “لو كنت أنا رئيس الوزراء لكنت أجلت العملية العسكرية (في رفح) 48 ساعة على الأقل”.

وتساءل: “إذا كان نتنياهو قد انتظر أشهرا فلماذا الآن؟ هذا إلا إذا كان لإفشال الصفقة؟”.

وشدد لابيد على أنه “يجب على هذه الحكومة أن تفهم أن المختطفين هم مسؤوليتها”. وقال إنه لا يؤمن “أن هذه الحكومة قلبت كل حجر ممكن من أجل إعادة المختطفين”.

وأضاف لابيد “أقدم مجددا شبكة أمان لنتنياهو لإنجاز صفقة تعيد المختطفين”.

وكانت حركة حماس أعلنت، مساء أمس الاثنين، أنها أبلغت الوسطاء بموافقتها على مقترحهم لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، إلا أن رئاسة الوزراء الإسرائيلية قالت، إن مجلس الحرب قرر بالإجماع استمرار العملية العسكرية في رفح “للضغط على حماس”.

وفي 7 أكتوبر 2023، نفذت فصائل فلسطينية بينها حماس والجهاد الإسلامي هجوما مباغتا على مستوطنات محاذية لقطاع غزة بغية “إنهاء الحصار الجائر على غزة وإفشال مخططات إسرائيل لتصفية القضية الفلسطينية وفرض سيادتها على المسجد الأقصى”.

وتشن قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا بالبنية التحتية، مما أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة الإبادة الجماعية.

وبالإضافة إلى الخسائر البشرية، تسببت الحرب بكارثة إنسانية غير مسبوقة وبدمار هائل في البنى التحتية والممتلكات، ونزوح نحو مليوني فلسطيني من أصل نحو 2.3 مليون في غزة، بحسب بيانات فلسطينية وأممية.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور التدابير المؤقتة من محكمة العدل الدولية، وكذلك رغم إصدار مجلس الأمن الدولي لاحقا قرار بوقف إطلاق النار فورا.

ومنذ أشهر، تقود مصر وقطر والولايات المتحدة مفاوضات غير مباشرة بين إسرائيل وحركة حماس بهدف التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار في قطاع غزة وتبادل للأسرى والمحتجزين بين الطرفين.

    المصدر :
  • إرم نيوز