يلدرم: أمريكا أبلغتنا بأن عملية “تحرير” الرقة بدأت قبل يومين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم إن عملية تحرير الرقة التي يتم الإعداد لها منذ أشهر بدأت في ليلة الثاني من يونيو/حزيران الجاري، وإن الولايات المتحدة الأميركية أبلغت تركيا بالعملية قبل انطلاقها.

وأكد يلدرم أن بلاده لا تتدخل في أسلوب الولايات المتحدة الأميركية في التعامل مع تحرير الرقة، وأن المسؤولين الأميركيين أبلغوه أن تعاونهم مع تنظيم حزب الاتحاد الديمقراطي اضطراري وتكتيكي ومؤقت.

وبشأن التهديدات التي قد تواجه تركيا بسبب تزويد التنظيم الكردي بالأسلحة، قال يلدرم إن بلاده ستتدخل إن دعت الحاجة، بغض النظر عن اسم الجهة التي تشكل هذا الخطر.

ويتناقض ذلك مع تصريحات ما تسمى بقوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من واشنطن والتي تشكل الوحدات الكردية المكون الرئيسي فيها، والتي أكدت السبت أنها ستبدأ خلال أيام معركة السيطرة على الرقة.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حذر الولايات المتحدة من أن بلاده لن تشارك في عملية استعادة الرقة، معقل تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، إلى جانب القوات الكردية.

وتعتبر تركيا أن وحدات حماية الشعب الكردية هي امتداد في سوريا لحزب العمال الكردستاني، الذي تصنفه أنقرة والغرب تنظيما “إرهابيا”.

وبدأت الولايات المتحدة بتزويد وحدات حماية الشعب بالسلاح، في قرار أغضب أنقرة. وتتخوف تركيا من إنشاء منطقة يسيطر عليها الأكراد في شمال سوريا، على حدودها.

Loading...
المصدر الجزيرة الفرنسية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً