يوم دامٍ في أفغانستان.. قتلى وجرحى بتفجير مسجد

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال مسؤولون محليون إن ما لا يقل عن 17 شخصاً قُتلوا كما أصيب 34 آخرون في تفجير وقع في مسجد يُستخدم كمركز لتسجيل الناخبين بإقليم خوست بشرق #أفغانستان الأحد، في أحدث حلقة من سلسلة تفجيرات استهدفت الاستعدادات للانتخابات البرلمانية التي طال تأجيلها.

وذكر بصير بينا المتحدث باسم الشرطة المحلية أن الناس تجمعوا بعد صلاة العصر في المسجد الذي يُستخدم أيضاً كمركز لتسجيل الناخبين في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في تشرين الأول/أكتوبر.

وقال إن الانفجار نتج فيما يبدو عن متفجرات وُضعت في المسجد وليس عن هجوم انتحاري.

وأوضح حبيب شاه أنصاري رئيس إدارة #الصحة في خوست أنه تأكد مقتل 17 شخصاً بسبب هذا التفجير بالإضافة إلى إصابة 34 آخرين.

وخوست إقليم جبلي يقع على الحدود مع #باكستان. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير الذي يأتي في إطار سلسلة من الهجمات على مراكز تسجيل الناخبين منذ بدء عملية التسجيل في نيسان/إبريل.

وكانت حركة طالبان قد حذرت من المشاركة في العملية الانتخابية ولكنها أصدرت بياناً نفت فيه أي تورط لها في هذا الهجوم.

وقالت جماعة أطباء بلا حدود إنها قدمت إمدادات عاجلة لمستشفى إقليم خوست الذي نُقل إليه جرحى كثيرون.

وسقط نحو 60 قتيلاً في هجوم انتحاري على مركز لتسجيل الناخبين في العاصمة كابول الشهر الماضي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه كما وقعت سلسلة من الحوادث الأصغر التي منعت كثيرين من الذهاب إلى مراكز التسجيل.

وجاء انفجار يوم الأحد في الوقت الذي انتشر فيه القتال في مختلف أرجاء أفغانستان وقال المسؤولون إنهم استعادوا السيطرة على حي في إقليم بدخشان الشمالي بعد أن سيطر مقاتلو طالبان عليه الأسبوع الماضي.

لكن ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم #طالبان نفى تقارير استعادة السيطرة على حي كوهيستان وقال في بيان إن المقاتلين صدوا هجوم قوات الأمن.

وفي واقعة منفصلة في إقليم فارياب في شمال البلاد قال المتحدث باسم شرطة الإقليم إن سبعة أشخاص قتلوا في انفجار قنبلة في سيارتهم في وقت مبكر صباح الأحد.

 

المصدر العربية نت

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً