الأثنين 29 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

17 قتيلًا في هجوم صاروخي على مبنى سكني في أوديسا

أسفر هجوم صاروخي روسي على مبنى سكني في مدينة أوديسا عن مقتل عدد من الأشخاص وجرح العشرات.

وأعلن مسؤول أوكراني ارتفاع عدد القتلى الى 17، بعدما كانت وكالة الصحافة الفرنسية أفادت، نقلا عن مسؤول أوكراني، بأن 10 أشخاص قتلوا إثر سقوط صاروخ روسي على مبنى سكني في مدينة أوديسا في ساعات الصباح الأولى.

وقال المتحدّث باسم الإدارة العسكرية في منطقة أوديسا “سيرغي براتشوك” إنّ “عدد القتلى في الهجوم الصاروخي على المبنى السكني ارتفع إلى عشرة”.

وأضاف أنّ الصاروخ أطلقته “طائرة استراتيجية” من سماء البحر الأسود.

ووفق المتحدّث فإنّ “الصاروخ أصاب مبنى سكنياً من تسع طبقات يقع في منطقة بيلغورود-دنييستر” التي تبعد حوالى 80 كلم إلى الجنوب من مدينة أوديسا.

وفي بادئ الأمر أعلنت فرق الإسعاف أنّ القصف أسفر عن سقوط ستة قتلى وسبعة جرحى، بينهم ثلاثة أطفال، قبل أن ترتفع حصيلة القتلى إلى سبعة عشرة.

وتتعرض المدينة الجنوبية لانفجارات وهجمات صاروخية متواصلة، كما أن الحصار على موانئ المدينة يهدد بأزمة غذاء عالمية.

والشهر الماضي، ناقش رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” مع الرئيس الأوكراني “فولوديمير زيلينسكي” حصار روسيا لميناء أوديسا للشحن في أوكرانيا.

وأضاف المتحدث باسم الحكومة البريطانية أن جونسون أكد على مضاعفة الجهود لتوفير المساعدات الغذائية والإنسانية الحيوية لشعب أوكرانيا وضمان قدرتها على التصدير إلى بقية أنحاء العالم.

بدوره، أكد الرئيس الأوكراني تعرض عشرات الدول لخطر أزمة أسعار الغذاء والجوع، داعيًا الدول إلى التحالف مع أوكرانيا والتكاتف من أجل منع المجاعة.

    المصدر :
  • فرانس برس AFP