السبت 5 ربيع الأول 1444 ﻫ - 1 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

3 دول خارج القائمة.. من سيحضر جنازة الملكة إليزابيث الثانية؟!

مع خروج نعش الملكة إليزابيث الثانية في رحلته الطويلة من بالمورال إلى إدنبرة قبل التوجه إلى لندن، كان رؤساء الدول مشغولين بالتخطيط لرحلتهم أيضا.

وذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن البعض، مثل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استبعدوا سفرهم إلى بريطانيا لحضور جنازة لا مثيل لها في الذاكرة الحية.

أما آخرون، مثل الرئيس الصيني شي جين بينج، من غير المرجح أن يجروا الرحلة بعد ثلاثة أعوام تقريبا دون مغادرة الصين.

كما ليس متوقعا أن يحضر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الجنازة كونه ليس رئيسا حاليا، في المقابل، كان الرئيس جو بايدن بين أول من أعلنوا سفرهم إلى ويستمنستر آبي.

وأشارت “التايمز” إلى أن من بين الحضور أيضا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والألماني فرانك فالتر شتاينماير والإيطالي سيرجيو ماتاريلا والتركي رجب طيب أردوغان والبرازيلي جايير بولسونارو.

ومن المتوقع أن يحضر أيضًا رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، ورئيس وزراء أستراليا أنتوني ألبانيز، ورئيس وزراء كندا جاستن ترودو، ورئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن.

وأكدت مصادر، أمس، أنه بسبب الحرب في أوكرانيا، لن يطلب من روسيا أو بيلاروسيا إرسال ممثل عنهم إلى الجنازة في خروج على البروتوكول الدبلوماسي.

وعادة يطلب من جميع الدول التي تربطها بالمملكة المتحدة علاقات دبلوماسية إرسال ممثل، لكن بعد نقاشات مع الوزراء تقرر أنه سيكون من غير المناسب توجيه دعوة لأي من الحكومتين.

وذكرت “التايمز” أن الدولة الوحيدة غير المدرجة ضمن قائمة المدعوين هي ميانمار والتي لا تربط المملكة المتحدة بها علاقات دبلوماسية رسمية منذ الانقلاب العسكري العام الماضي.

وأصدرت دعوة إلى إيران على مستوى السفراء فقط – ما يعني أن الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي لن يحضر.

ومن المتوقع أن يحضر أكثر من 100 رئيس دولة الجنازة، على أن يمثل الدول الأخرى كبار الشخصيات الحكومية أو السفراء.

وأشارت “التايمز” إلى أن ملك إسبانيا فيليب وزوجته ليتزيا بين الملوك الأوروبيين الذين سيحضرون الجنازة.

كما من المتوقع أن يسافر إمبراطور اليابان ناروهيتو إلى لندن فيما سيكون أول رحلة خارجية له منذ اعتلاء العرش عام 2019.

ولا يعتقد أن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي سيجري الرحلة، والذي اقتطع وقتا من متابعة الحرب الدائرة مع القوات الروسية للتوقيع على كتاب التعزية في الملكة.

ومن بين الحضور أيضًا، بحسب “التايمز”: رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول وإسرائيل إسحاق هرتسوغ وأفريقيا سيريل رامافوزا والنمسا ألكسندر فان دير بيلين وليتوانيا غيتاناس ناوسيدا وسريلانكا رانيل ويكريمسينغه وملك بلجيكا فيليب والملكة ماتيلد، ورئيس بولندا أندجي دودا، وأمير موناكو ألبير الثاني والأميرة شارلين.