4 قتلى بعملية دهس بمدينة مونستر غرب ألمانيا والسائق ينتحر

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

ذكرت وسائل إعلام ألمانية أن منفذ عملية الدهس في مونستر مصاب بأمراض نفسية.

وكانت سيارة قد صدمت حشداً يوم السبت خارج حانة شهيرة في مدينة مونستر غرب ألمانيا، ما أسفر عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 30 آخرين، وفق الشرطة.

وقال أندرياس بوده، الناطق باسم الشرطة، لصحافيين إن سائق السيارة قتل نفسه عقب الحادث، مضيفاً أن هويته لم تعرف بعد، وأنه من المبكر للغاية التكهن بدافعه.

كما ذكر أيضا أن 6 من بين المصابين في حالة حرجة.

وعبر تويتر، ناشدت الشرطة السكان “بضرورة تجنب المنطقة المحيطة بحانة كيبنكيرل” في وسط المدينة التاريخي، حيث تجري الشرطة عملية واسعة.

وذكرت الشرطة أنها عثرت على جسم مشبوه في السيارة، وأنها لا تزال تفحصه لتحديد ما إذا كان خطيراً. وأبلغت الشرطة وكالة الأنباء الألمانية أن الجسم هو سبب تطويق وإغلاق منطقة واسعة محيطة بموقع الدهس.

وقال ماركوس ليفيه، عمدة مونستر، إن سبب الحادث لم يتضح بعد، بحسب أسوشيتد برس.

وعرضت قناة إن – تي في الإخبارية الألمانية شارعا ضيقا مغلقا بطوق الشرطة الأبيض والأحمر. وكانت عشرات من سيارات الإسعاف منتظرة قرب المنطقة المطوقة، بينما حلقت مروحيات أعلاها.
عن المدينة

ومونستر هي مدينة جامعية شهيرة، يقطنها نحو 300 ألف نسمة، وأعيد بناء وسط المدينة التاريخي الجذاب بعد تدميره في الحرب العالمية الثانية.

وقال لينو بالدي، وهو مالك مطعم إيطالي في المدينة قريب من موقع الحادث، لقناة سكاي تي جي 24 إن وسط المدينة كان مكتظا بسبب سوق السبت وارتفاع درجة الحرارة إلى 25 مئوية بدلا من 12 درجة مئوية قبلها بيوم.

المصدر العربية
شاهد أيضاً