الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ساري: أتوقع أن يواصل فريقي التحسن دون المشاكل

قال ماوريتسيو ساري مدرب لاتسيو إن فريقه يجب أن يبدأ بشكل جيد عندما يستضيف أتليتيكو مدريد أقوى منافسيه بالمجموعة الخامسة مع عودة الفريق القادم من العاصمة روما إلى دوري أبطال أوروبا بعد غياب دام عامين.

ويعيش لاتسيو بداية مخيبة هذا الموسم في الدوري المحلي حيث حقق فوزا واحدا وثلاث هزائم في أول أربع مباريات بالدوري الإيطالي ويحتل المركز 15.

وقال ساري للصحفيين الاثنين “لا أعرف ما إذا كانت هذه هي أفضل لحظة لمواجهة أتليتيكو، لكنني أعلم أنه يجب علينا تحقيق نتيجة جيدة أمام أفضل فريق في المجموعة على الورق.

“أتوقع أن يواصل فريقي التحسن دون المشاكل التي لم تسمح لنا بتحقيق النتائج المرجوة”.

وعلى النقيض من ذلك، حقق أتليتيكو بداية جيدة للموسم المحلي على الرغم من تعرضه لخسارته الأولى في الدوري الإسباني هذا الموسم بالهزيمة 3-صفر أمام بلنسية السبت مما تركه في المركز السابع برصيد سبع نقاط من أربع مباريات.

وبينما عانى لاتسيو في الدوري الإيطالي حتى الآن هذا الموسم، أكد ساري البالغ من العمر 64 عاما على الحاجة إلى منظور مختلف فيما يتعلق بالمنافسة في أوروبا.

وقال “دوري أبطال أوروبا مسابقة مختلفة. إنها أهم مسابقة للأندية في العالم. يجب أن يكون شرفا اللعب فيها والقتال من أجل كل كرة”.

ويواجه لاتسيو أيضا فينوورد وسيلتيك بالمجموعة الخامسة.

وأضاف ساري “يجب أن نركز على مباراة تلو الأخرى ونحتاج إلى نتيجة إيجابية غدا. أعرف فينوورد بعض الشيء لكني لا أعرف الكثير عن سيلتيك”.

وقال دييجو سيميوني مدرب أتليتيكو إن لاتسيو يمثل تحديا صعبا في الاستاد الأولمبي.

وأوضح “نواجه مباراة الغد بحماس كبير.

“أحب أسلوب ساري في اللعب. لطالما أحببت طريقته. تعلمنا أشياء كثيرة من أسلوب لعبه لتطوير أنفسنا”.

وقال سيميوني (53 عاما)، الذي لعب مع لاتسيو عندما توج بطلا لإيطاليا لآخر مرة عام 2000، إن المباراة ستكون عودة عاطفية إلى الملعب الأولمبي.

وقال “السنوات الاستثنائية التي قضيتها في مسيرتي تتبادر إلى ذهني في ظل العلاقة القوية مع الجماهير التي أحببتها منذ اليوم الأول”.

    المصدر :
  • رويترز