الجمعة 10 شوال 1445 ﻫ - 19 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

محكمة إسبانية ترفض دعوى تشهير رفعها روبياليس قبل فضيحة القبلة

رفضت محكمة إسبانية دعوى تشهير رفعها لويس روبياليس الرئيس السابق للاتحاد الإسباني لكرة القدم ضد المدرب خافيير كليمنتي الذي وصف روبياليس بأنه “رجل خطير” يسعى إلى “الثراء” وقالت المحكمة إن تعليقات كليمنتي تندرج تحت “حرية التعبير”.

وفي حكمها الذي اطلعت عليه رويترز الاثنين بتاريخ الأول من سبتمبر\أيلول وسط فضيحة منفصلة تتعلق بسلوك روبياليس في كأس العالم للسيدات الشهر الماضي قالت المحكمة في مدريد “المسألة تتعلق بحرية التعبير تجاه شخصية عامة”.

ويمكن لروبياليس استئناف هذا الحكم ورفض روبياليس التعليق ولم يتسن على الفور الوصول لكليمنتي مدرب منتخب إسبانيا للرجال في تسعينيات القرن الماضي للتعليق.

ورفع روبياليس دعوى قضائية ضد كليمنتي في 2022 بعد أن قال المدرب المعروف بصراحته الشديدة في مقابلة إن “هدف روبياليس هو تحقيق ثروة” على رأس الاتحاد الإسباني لكرة القدم.

وفي حفل توزيع ميداليات كأس العالم يوم 20 أغسطس\آب بعد تتويج إسبانيا باللقب في سيدني، أمسك روبياليس برأس اللاعبة جيني إيرموسو وقبلها في شفتيها مما أثار ضجة واسعة في إسبانيا وخارجها.

وبعد أسابيع من ضغوط لاعبات وسياسيين وجماعات نسائية على روبياليس للتنحي استقال أخيرا في 10 سبتمبر\أيلول من منصب رئيس الاتحاد الإسباني ومن منصبه كنائب لرئيس الاتحاد الأوروبي بعد فترة وجيزة من رفع إيرموسو دعوى جنائية ضده بسبب “اعتداء جنسي” مزعوم.

وقاد كليمنتي، اللاعب السابق، أتليتيك بيلباو للفوز بلقب الدوري الإسباني قبل أن يقضي ست سنوات على رأس الجهاز الفني لمنتخب إسبانيا الذي قاده لنهائيات كأس العالم 1994 و1998. كما درب منتخبات صربيا والكاميرون وليبيا.

    المصدر :
  • رويترز