الأثنين 8 رجب 1444 ﻫ - 30 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سفراء أوروبيون: مجلس النواب يهين الشعب اللبناني

لم يعد اللبنانيين يتأملون خيراً من جلسات مجلس النواب لانتخاب رئيس للجمهورية، إذ نقل مصدر سياسي اطلع على اراء بعض السفراء الأوروبيين، أنهم يشعرون بالأسف حيال استخفاف بعض النواب خلال الجلسات واقتراعهم بالورقة البيضاء، أو الانتخاب بأسماء لا تدل عن مسؤولية.

وقال عبر “صوت بيروت انترناشونال”، إن “السفراء نقلوا اليه استياءهم، وباتوا يشعرون بأن الجلسات أصبحت مسرحية هزيلة لإهانة الشعب اللبناني الذي انتخب هؤلاء النواب، ولو حصل مثل هكذا أمور في أوروبا، لأسقط الشعب السلطة وأحالها الى المحاسبة بتهمة عدم المسؤولية والاستهتار بمصالح، لكن كيف يسكت الشعب اللبناني عن هكذا ممارسات؟”.

ولد استفساره حول إمكانية تدخل أوروبا لحل معضلة الانتخابات الرئاسية، اشار الى ان السفراء اجمعوا بأن أوروبا غير معنية، ولا يمكنها ممارسة دور مجلس النواب اللبناني، وهذه المسؤولية تقع على عاتق النواب اللبنانيين، الذي فشلو لغاية الآن وسيفشلون في المستقبل بانتخاب رئيس، وخيبة الأمل الأوروبية كبيرة، فلبنان عاجز عن انتخاب رئيس للجمهورية، يا له من عار بحق السياسيين اللبناني الذي اظهروا قلة مسؤولية وتقصير وعجز حيال حلحلة أمورهم بنفسهم، فالغرب غير معني بالسياسة اللبنانية ولديه ما يكفي من هموم ومشاكل.

واكد أن أوروبا لا ترى حلاً قريباً في لبنان، فالمشاكل كثيرة، والاقتصاد ينهار، وابسط الاصلاحات المطلوبة لم تنفذ ولم يؤخذ بالنصائح الأوروبية لانقاذ لبنان، ومسؤولية أوروبا تنتهي عند هذا الحد، والحل بيد اللبنانيين انفسهم الذين الا ينتظروا من الآخرين القيام بدورهم.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال