الأحد 6 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مستشار القصر.. العهد لن ينتهي مع انتهاء ولاية عون وميقاتي يتذاكى

لا يزال رئيس الجمهورية ميشال عون لم يهضم التشكيلة التي قدمها رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي والتي لم تعط التيار وزارة الطاقة، ما اعتبر أحد مستشارين الرئيس عون بعملية تذاكي قام بها ميقاتي على الرئيس عون.

وأضاف المستشار لموقع “صوت بيروت انترناشونال” أن أي عملية مداورة في الوزارات يجب ان تشكل وزارة المال أو لا حكومة، والتيار يريد وزارة الطاقة من اجل تنفيذ خطة الكهرباء لا اكثر ولا أقل، فإما الطاقة أو فليعتمد ميقاتي الأسلوب ذاته مع بري عبر وزارة المال.

وانتقد المستشار طريق تعاطي حزب الله مع الرئيس عون في الملف الحكومي، فهناك لا مبالاة، وهذا أمر معيب، كون التيار والحزب حلفاء، وهذا الحلف غير مرتبط اذا كان عون في بعبدا أم لا، وما قدمه عون للحزب لم يقدمه أحد في لبنان، لا الحلفاء السابقين ولا حتى حركة أمل، فالرئيس عون ومن خلال اتفاق مار مخايل اعطى الحزب هوية لبنانية ومنع عزله دولياً، واعاد الاحترام لهذا الحزب، ورفض تصنيفه على لائحة الإرهاب”.

وبالنسبة لبري، قال مستشار القصر بأنه لم يكن حليفاً، بل وضع العصي في دواليب العهد ومنع أي عملية انقاذ أو نهوض لإفشال عهد الرئيس عون، وكما كان مصلحة للتيار مع “أمل” في الانتخابات النيابية الأخيرة، كذلك لبري مصلحة انتخابية مع التيار فتبادل الأصوات بينهما اعطى لكل واحد حصة نيابية.

وانهى المستشار حديثه مشددا على ان مخطئ كل من يعتبر ان العهد ينتهي مع انتهاء ولاية عون، بل هو باق لأن العهد هو نهج سياسي ومدرسة أسسها الرئيس عون وهي مستمرة مع النائب جبران باسيل، فالمدرسة العونية لن تُقفل ولن تنتهي وهي بدأت مع العماد عون وليس لها علاقة لا بمنصب رئاسي أو وزاري.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال