الأحد 10 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 4 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

واشنطن غير معنية برفع العقوبات عن باسيل

يعمل رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل ليلاً نهاراً على رفع العقوبات عنه، وهو الذي لجأ الى قطر لهذه الغاية.

وتؤكد مصادر عليمة، أن لا علاقة لقطر برفع العقوبات عن باسيل، إنما أتى اليها طالباً المساعدة، وقطر دولة شقيقة للبنان تقف على مسافة واحدة من جميع الافرقاء السياسيين في لبنان، وهي مدت يد العون الى باسيل.

وتشير المصادر الى موقع “صوت بيروت انترناشونال”، الى ان قطر قدمت تكاليف مكتب الدفاع الذي ستكون وظيفته وفع العقوبات.

في المقابل، تؤكد مصادر من العاصمة الاميركية واشنطن أن رفع العقوبات ليس بالأمر السهل، وما يقوم به باسيل بحاجة الى الوقت، وأن الأمر ليس له له علاقة بالانتخابات الرئاسية، بل أن باسيل شعر بمرارة هذه العقوبات وتأثيرها على تحركاته ومستقبله السياسي، فتعطلت حركته في كافة البلدان، وتكبد خسائر سياسية فادحة.

وتقول المصادر، ” ما يهم باسيل ليس الرئاسة، بل الغاز والنفط وهامش الحرية في تحركاته مع الشركات النفطية، ومع العقوبات المفروضة عليه لا يستطيع القيام بأي نشاط”.

وتشدد المصادر أن الادارة الاميركية ليست معنية بتحركات باسيل وهناك مسار قانوني، ومسألة حلم باسيل في رئاسة الجمهورية لا يعنيها لا من قريب ولا من بعيد، وما يهما هو استقرار لبنان وانتخاب رئيس جديد يتمتع بمواصفات يرضى بها الشعب اللبناني.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال