الأربعاء 17 رجب 1444 ﻫ - 8 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

وفيق صفا يفعل فعله.. باسيل يرضخ لحزب الله

بات تشكيل الحكومة على قاب قوسين من التأليف، وفي ابعد تقدير ستؤلف الأسبوع المقبل بعدما قام حزب الله بلجم حليفه رئيس الجمهورية ميشال عون وطالبه بالافراج عن الملف الحكومي بلا سقوف عالية.

وينتظر ملف التأليف عودة الرئيس المكلف نجيب ميقاتي من لندن لبحث التفاصيل الأخيرة للحكومة.

وفي التفاصيل، كشفت مصادر نيابية مقربة من الثنائي الشيعي، عن أن مسؤول الارتباط في حزب الله وفيق صفا عمل في الفترة الأخيرة على اقناع عون السير في حكومة جديدة، وطالبه بكف يد رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل عن ملف التأليف.

واشارت المصادر لموقع “صوت بيروت انترناشونال” الى أن الحزب اراد ايصال رسالة واضحة لثنائي العهد عون وباسيل بأنه لا يجوز تعطيل التشكيل خصوصاً وأن لا أحد يعلم متى يتم انتهاب رئيس جديد للجمهورية في ظل الانقسام السياسي الحاصل.

وأضافت المصادر أن “باسيل حاول مع صفا كثيراً على عملية مقايضة التأليف والملف الرئاسي، فكان رد صفا واضحاً بأن ملف التأليف منفصل عن ملف الاستحقاق الرئاسي وبأنه ليس مخولاً بالحديث عن الانتخابات الرئاسية وأن هذا الملق متروك للتباحث داخل الحزب”.

وأوضحت المصادر أن حزب الله يتعامل مع باسيل كحليف لا كصهر لرئيس جمهورية ستنتهي ولايته بعد شهر، وأن عون في الرابية ليس كما عون في القصر الجمهوري، ووضع باسيل لم يعد بأفضل حال في ما يخص الانتخابات الرئاسية وهناك أولويات معيشية واقتصادية يتعامل معها حزب الله داخل بيئته، ويفضل تشكيل حكومة وترك موضوع رئاسة الجمهورية الى حين نضوج تشوية ما، أو الاتفاق مع الافرقاء السياسيين على اسم رئيس جديد من خارج الاصطفافات.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال