بالفيديو:مشهد يحبس الأنفاس لمدينة بيروت من قلب الطائرة أثناء العاصفة “نورما”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شهد لبنان ومناطق مختلفة من سوريا وفلسطين والأردن عاصفة تسببت بهطول كثيف للأمطار بالإضافة إلى الثلوج التي هطلت بشكل كثيف.

بدأت العاصفة الثلجية (نورما) التى تضرب لبنان منذ 4 أيام، فى الانحسار بصورة تدريجية اعتبارًا من اليوم الأربعاء، بعدما شهدت البلاد خلال الأيام الماضية تساقطًا كثيفًا للأمطار الرعدية والثلوج واشتداد سرعة الرياح التى وصلت بالأمس إلى 100 كلم/ساعة، فى حين لا تزال عدد من الطرق الرئيسية والفرعية فى عموم البلاد مغلقة جراء الثلوج والتجمعات المائية التى تسببت فيها السيول.

لبنان كان أكثر الدول تأثراً وتضرراً من العاصفة “نورما” حيث شهدت مناطق مختلفة فياضانات في الطرقات إلى جانب قوة الرياح.

واللافت في الأمر أن مواقع التواصل الإجتماعي شهدت ما يُشبه التنافس من خلال قيام بعض المصورين والمحترفين خصوصاً بإلتقاط مقاطع فيديو وصور مختلفة للعاصفة الماطرة والثلجية في مناطق مختلفة من لبنان.

وكانت صفحة مدينة بيروت على الفيسبوك من بين المواكبين والمتابعين لأحداث العاصفة “نورما” حيث قامت بنشر مقاطع فيديو عدة إلى جانب صور مختلفة للأمطار والثلوج التي إستمرت على مدى أيام.

وكان اللافت في الأمر مقطع فيديو حبس الأنفاس لمدينة بيروت أثناء العاصفة بعد أن تم إلتقاط المشهد من على متن إحدى الطائرات التي كانت تستعد للهبوط في مطار رفيق الحريري الدولي في العاصمة اللبنانية.

وحظي مقطع الفيديو المذكور إنتشار واسع بعد نشره على صفحة مدينة بيروت على فيسبوك والتي يتابعه ما يقارب 2 مليون.

الفيديو الذي حبس الأنفاس والذي تم إلتقاطع لمدينة بيروت أثناء العاصفة “نورما” من الطائرة


وحذرت أجهزة الأمن والإغاثة المعنية، المواطنين اللبنانيين من استمرار السيول والعواصف الشديدة فى عدد من المناطق، والتنبيه من خطورة السير فى بعض الطرقات التى تشهد تراكمًا كثيفًا للثلوج، خشية تعرضهم لحوادث سير أو انزلاقات أو الاحتجاز داخل سياراتهم، مشيرة إلى أنه يجرى العمل على فتح الطرق المغلقة أمام حركة السير، خاصة وأن العديد منها لا يزال مغلقا بصورة نهائية والبعض الآخر لا يمكن السير فيه إلا عن طريق مركبات مجهزة بالسلاسل وسيارات الدفع الرباعى.

وتسببت الأمطار الغزيرة والتى وصلت إلى حد السيول فى بعض المناطق شمالى وجنوبى البلاد، فى غرق العديد من المنازل والمناطق الزراعية، خاصة فى محافظة عكار، فى حين شهدت المناطق الجنوبية، خاصة بمحافظة النبطية، فيضانًا كبيرًا للأنهار جراء السيول، على نحو أسفر عن تكون برك وتجمعات مائية كبيرة أعاقت حركة السير وغمرت الأراضى الزراعية وعدد من المنازل.

وأعلن الدفاع المدنى اللبنانى عن النجاح فى تنفيذ عمليات إنقاذ مواطنين تعرضوا للحصار وسحب سيارات عالقة وتسهيل حركة المرور بسبب تراكم الثلوج، شملت 17 شخصًا يتوزعون على 4 محافظات، إلى جانب فتح 29 طريقًا بسبب تراكم الثلوج فى محافظات جبل لبنان، والشمال والجنوب والبقاع وعكار، إلى جانب سحب 31 سيارة عالقة جراء تجمع مياه الأمطار على الطرق العامة.

من جانبها، قامت فرق الإنقاذ والتعامل مع الكوارث بالصليب الأحمر اللبنانى بتقديم الدعم والمساعدة لمخيمات النازحين السوريين التى تضررت جراء العاصفة وغمرتها مياه الأمطار الكثيفة فى محافظة بعلبك الهرمل، كما ساهمت فى عمليات الإنقاذ وسحب السيارات التى غمرتها الأمطار فى عدد من مناطق شمالى لبنان.

فيديو يُظهر قيام أحد الرياضيين اللبنانيين بقيادة جيت سكي في شوارع منطقة الضبية

مقطع مصور لقوى الدفاع المدني وهي تقود إحدى القوارب المطاطية في شوارع بيروت

مقطع يُظهر “شلالات” الماء التي شهدتها منطقة الأوزاعي في مدينة بيروت القريبة من المطار

هنا مقطع يُظهر قوة الرياح التي وصلت سرعتها إلى 100 كيلومتر بالساعة في مدينة بيروت.

راديو صوت بيروت إنترناشونال

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More