الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تفاصيل صادمة.. الممرضة البريطانية البشعة قتلت سبعة أطفال بطريقة لا تخطر على بال!

أُدينت ممرضة بريطانية (الجمعة 18-8-2023) بقتل سبعة أطفال حديثي الولادة ومحاولة قتل ستة آخرين في وحدة للرعاية بمستشفى في شمال غرب إنجلترا كانت تعمل به.

وأدينت لوسي ليتبي (33 عاما)، التي بدأت مذكرة كتبتها بعبارة “أنا شريرة”، بقتل خمسة أولاد وبنتين في مستشفى كونتيسة تشيستر ومهاجمة أطفال آخرين من حديثي الولادة أثناء عملها في الغالب خلال نوبات ليلية في عامي 2015 و2016.

وقال المدعون لهيئة المحلفين إنها سممت بعض ضحاياها من الرضع عن طريق حقنهم بالإنسولين، والبعض الآخر عن طريق حقن الهواء أو بدس الحليب بالقوة في أفواههم، وهاجمت بعض ضحاياها عدة مرات قبل وفاتهم.

وقالت في الملاحظات المكتوبة بخط اليد، التي عثر عليها ضباط شرطة كانوا يفتشون منزلها بعد القبض عليها، “قتلتهم عمدا لأنني لا أتمتع بالقدر الكافي من الطيبة لرعايتهم… أنا شريرة بشعة… أنا شريرة وفعلت هذا”.

وكان ضمن من هاجمتهم توأمان قتلتهما معا. وحاولت قتل طفلة ثلاث مرات قبل أن تنجح أخيرا في المحاولة الرابعة.

وقالت باسكال جونز كبيرة المدعين العموميين في دائرة الادعاء الملكية “عُهد إلى لوسي ليتبي بحماية بعض الأطفال المساكين. لم يكن من يعملون معها يعرفون أن بينهم قاتلة”.

وأضافت “بذلت قصارى جهدها لإخفاء جرائمها، من خلال تغيير الطرق التي تكرر بها إيذاء الأطفال الذين عُهد إليها برعايتهم”.

وسيصدر الحكم على ليتبي يوم الاثنين وتواجه عقوبة سجن طويلة جدا قد تصل إلى السجن مدى الحياة.

    المصدر :
  • رويترز