صور..كيت ميدلتون لم تضع حزام الأمان لطفلها داخل السيارة الملكية فردَّ عليها البريطانيون هكذا !

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أثارت صورة رُصِدَت للأمير جورج، صاحب الثلاث سنوات داخل سيارة، مخاوفَ على سلامته، عندما ظهر واقفاً غير مرتدٍ حزام الأمان، بينما كان في طريقه إلى حفل زفاف خالته بيبا ميدلتون.

وقالت صحيفة الديلي ميل البريطانية: “على الرغم من أنَّ السيارة لم تكن تسير بسرعة، فإنه من الواضح أنَّ ذلك كان خطيراً. ففي حال صادف مثلاً وجود سيارةٍ أخرى أمام السيارة التي كانت تُقل الأمير، ربما سيتوجَّب عليهم استخدام المكابح”.

ويظهر الأمير جورج وهو يقف في السيارة وينظر من جانبٍ لآخر، وقال مصدر مطلع لصحيفة الديلي ميل البريطانية: “لا أعلم إذا كانت السيارة مُزوَّدة بأحزمة أمانٍ أم لا، لكن في حال كانت السيارة مزوَّدة بها، فإنَّه كان ينبغي أن يرتدي حزام أمان”.

وتزوَّجت بيب ميدلتون، 33 عاماً، وهي الشقيقة الصغرى لوالدة الأمير جورج، كيت ميدلتون من خطيبها جيمس ماتيوس، 41 عاماً، في كنيسة سانت مارك في بلدة إنغلفيلد بمقاطعة بيركشاير.

وبعد الحفل، التُقِطَت صورٌ لجورج، الذي كان يرتدي قميصاً أصفر باهت اللون وبنطالاً ذهبياً، وهو يبكي.

فقد قوبِلَ بتوبيخٍ قاسٍ من والدته الأميرة البريطانية كيت ميدلتون، بعدما داس خطأً على فستان العروس، الذي يبلغ ثمنه 40 ألف جنيه إسترليني (51.8 ألف دولار)، أثناء خروجها من الكنيسة.

وأثبتت الأميرة البريطانية زوجة الأمير وليام، أنها أم مثل كل الأمهات، وأن أطفالها “الملَكيون” ليسوا سوى صغار، لا يجدي معهم أي تهديد، حتى لو كانت “كزَّت” على أسنانها أو أماءت متوعدةً بالويل على انفراد، أو حتى أشارت إشارةً واضحةً وصريحةً بالسكوت والتزام الصمت.

كما كشف زفاف بيبا ميدلتون، شقيقة كيت الصغرى، المستور عن طفولة هؤلاء الأمراء العفوية، حسب وصف موقع Refinery29، الذي حضرته كيت بالطبع وكان طفلاها الأمير جورج والأميرة تشارلوت، ضمن الأطفال الملكيين الذين يوكل إليهم عادةً مهمة نثر الزهور في تلك المناسبات السارة.

وعلى الرغم من ذلك فقد خطف الأمير وشقيقته الأميرة تشارلوت القلوب بعدما لعبا مع الوصيفات والخدم المرافقين، الذين كانوا يرتدون جميعاً ملابس أعدَّتها خصيصاً شركة التصميمات Pepa & Co، وهي علامة تجارية إسبانية خاصة بملابس الأطفال مقرها لندن.

وارتدت تشارلوت فستاناً حريرياً عاجي اللون، وحزاماً وردياً، في حين زُيِّن شعرها بتاج جميل من الزهور البيضاء.

وفي الوقت نفسه، بدا جورج أنيقاً وهو يرتدي قميصاً أبيض به ياقة بيتر بان، إلى جانب بنطالٍ حريري ذي لونٍ زيتوني باهت، وجوارب مشدودةٍ ضيقة.

Loading...
المصدر هاف بوست عربي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً