السبت 15 ذو الحجة 1445 ﻫ - 22 يونيو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مادونا ترتبط بشاب آخر بعد أيام من انفصالها عن حبيبها.. ماذا حصل؟

من المعروف أن النجمة العالمية مادونا، البالغة من العمر 65 عاماً، لا يمكنها أن تعيش حياتها كسيدة عزباء أبداً، حيث دخلت في علاقة رومانسية جديدة مع الملاكم البريطاني ريتشارد رياكبور، وذلك بعد أيام قليلة فقط من انفصالها عن حبيبها جوش بوبر الذي ارتبطت به مدة عام.

وقد تعرفت المغنية مادونا إلى ريتشارد، البالغ من العمر 34 عاماً، والذي يصغرها بـ 31 عاماً في الأسابيع الأخيرة بعد أن التقيا من خلال أصدقاء مشتركين في عالم الأزياء.

ووفق صحيفة “ذا صن” البريطانية فإن ريتشارد، الذي يُلقب أيضاً بـ “ذا ميدنايت ترين” تقرّب كثيراً من مادونا بعد انفصالها عن صديقها السابق الملاكم جوش، البالغ من العمر 30 عاماً، والذي انفصلت عنه بسبب جدول مواعيدها المزدحم.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من الملاكم قوله إن مادونا قد تحضر مباراته الشهر المقبل مع كريس بيلام-سميث في ملعب سيلهورست بارك الخاص بفريق كريستال بالاس.

وكانت نجمة موسيقى البوب الأميركية قد أصيبت العام المنصرم بـ “عدوى بكتيرية حادة”، أدّت إلى إدخالها المستشفى وبقائها في وحدة العناية المركزة لبضعة أيام.

وتسبب ذلك بتأجيل حفلاتها الغنائية، التي كان من المفترض أن تنطلق من كندا في منتصف تموز 2023، حيث قال حينها مدير أعمالها غي أوسيري، في 28 حزيران 2023.

في منشورٍ له على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي: “مادونا أصيبت في 24 حزيران بعدوى بكتيرية حادة، استلزمت مكوثها بضعة أيام في وحدة العناية المركزة”.

وتابع: “في الوقت الراهن، علينا أن نعلّق كل التزاماتها ومنها جولة حفلاتها”.

وبعد خروجها من المستشفى، كشف موقع TMZ الأميركي، نقلاً عن مصدر مقرَّب، أنها لاتزال تعاني من الأزمة الصحية التي مرت بها، وبالكاد تغادر سريرها، وقد استسلمت أمام المرض ورضخت لأمر تأجيل جولتها العالمية، وذلك قبل 10 أيام فقط على انطلاقها.

وقال المصدر، إن الأمور لم تسِر كما توقعت النجمة، وأنها تتماثل للشفاء ببطء شديد على عكس توقعاتها، وتشعر بالتعب والضعف.