السبت 13 رجب 1444 ﻫ - 4 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أبرز الأضرار التي ستنالك إن تخليت عن "مفتاح الراحة" خلال النوم

للنوم عند البعض عادات وأشكال قد يظن أنها الأفضل، والأكثر ملائمة له خلال هذه الدورة الحياتية الهامة جداً لجسم الإنسان، ولكن بعض هذه العادات قد تكون مضرة جداً، رغم التأقلم معها.

ولعل من أبرز تلك العادات انتشاراً هو النوم بلا وسادة، حيث يظن البعض أن ذلك قد يجلب لهم الراحة اكثر، أو أنهم ورثوها كعادة من الصغر واستمروا عليها، ولكن حقيقة الأمر هي العكس، فالوسادة كما يسميها البعض هي مفتاح النوم المريح، لذلك ينبغي عدم التخلي عنها، واختيار نوعيتها وسماكتها بعناية.

ووفقاً لموقع “ويب طب”، فإن أبرز أضرار النوم بدون وسادة هي:

1. وضعية غير جيدة للجسم
النوم من دون وسادة من شأنه أن يسبب وضعية غير جيدة للجسم، فعلى سبيل المثال:

النوم على البطن من دون وسادة قد يسبب عدم استقامة العمود الفقري، وذلك لأن معظم الوزن يكون متركز في منطقة منتصف الجسم، بالتالي ومن أجل التحسين من ذلك يُنصح بوضع وسادة أسفل منطقة البطن والحوض.
النوم بدون وسادة بوضعيات أخرى يسبب عدم استقامة العمود الفقري وإلحاق الضرر بمفاصل الجسم والعضلات، بالتالي يفضل استخدام وسادة أسفل الرأس في حال النوم على الظهر أو الجانب.

2. الإصابة بألم في منطقة الرقبة
واحدة من أهم أضرار النوم بدون وسادة هو الألم الذي قد تسببه في منطقة الرقبة، في حال كنت من الأشخاص الذين يفضلون النوم على البطن، فإن النوم بدون وسادة قد يساعد في تخفيف الضغط على منطقة الرقبة، لكن في حال تحريك الرأس ولفه، فقد يزيد ذلك من الضغط على مفاصل وعضلات الرقبة مسببًا الألم.

أما بالنسبة لوضعيات النوم الأخرى، فإن عدم استخدام وسادة أسفل الرأس من شأنه أن يسبب ألمًا في منطقة الرقبة، وذلك ناتجًا عن الشد والتمدد في منطقة الرقبة وزيادة العبء عليها نتيجة البقاء بالوضعية ذاتها لفترة طويلة من الوقت.

إلى جانب ذلك يسبب النوم بدون وسادة في هذه الوضعيات على عدم توزيع الضغط والعبء على عضلات الرقبة بشكل متساوي، مما يؤثر على تلك العضلات بشكل سلبي.

هذا كله من شأنه أن يؤدي إلى تشنج الرقبة وألم فيها، بالإضافة إلى الشعور بالصداع.

3. أضرار أخرى ناتجة عن النوم بدون وسادة
بالإضافة إلى الأضرار التي ذكرناها، فإن النوم بدون وسادة من شأنه أن يسبب ما يأتي أيضًا:

التقليل من جودة النوم.
زيادة الضغط على عضلات الجسم وبالتالي التقليل من نشاطك في الصباح.

نصائح اختيار الوسادة المناسبة لك
إن اختيار وسادة غير مناسبة لك ولوضعيتك من شأنه أن يزيد من الألم في كل من الرقبة والظهر، بالتالي من المهم أن تقوم باختيار الوسادة المناسبة لك.