الأحد 5 شوال 1445 ﻫ - 14 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التزموا بهذه القواعد الذهبية للصيام في شهر رمضان

مع بداية شهر رمضان المبارك، يمكن التركيز على الاستفادة من كل المزايا الصحية للصيام. ففيه العديد من الفوائد الروحانية والنفسية والجسدية.

لكن ثمة حاجة عندها إلى التركيز على قواعد أساسية تساعد على ذلك فعلاً بدلاً من مواجهة مشكلات عديدة يمكن أن تترافق مع الصيام في حال عدم اتباع عادات سليمة، وفق ما نشر في “ClevelandClinicAbuDhabi”.

إذاً، ما القواعد الذهبية التي تساعد على الاستفادة من الصيام في شهر رمضان المبارك؟

في حال اتباع قواعد أساسية، يمكن الاستفادة في شهر رمضان المبارك وخفض الوزن ومعدلات الكوليسترول ومستوى الضغط الدم. هذا، فيما تؤدي المبالغة إلى زيادة الوزن حكماً. وهناك 5 قواعد أساسية يساعد اتباعها على تجنب الوقوع في الخطأ في الشهر الكريم.

-الإكثار من تناول الماء والاطعمة المرطبة للجسم: من الضروري الإكثار من تناول الماء بين وجبتي الإفطار والسحور حرصاً على تركيب الجسم وتجنب جفاف السوائل في الجسم والمشكلات الناتجة عن ذلك مثل التعب المستمر والإمساك، خصوصاً في حال ارتفاع درجات الحرارة. فمن المهم التعويض خلال هذه الفترة عن السوائل التي يخسرها الجسم خلال ساعات الصيام. كما يمكن زيادة كمية السوائل عبر التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالسوائل يحث يمكن تناول البطيخ في وجبة السحور مثلاً أو بعد الإفطار. كما يحتوي طبق الفتوش على نسبة عالية من السوائل بفضل المكونات التي فيه كالخيار والبندورة.
في المقابل يجب تجنب السوائل الغنية بالكافيين كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية لانها مدرة للبول ما يمكن أن يؤدي إلى جفاف السوائل في الجسم.

-اختيار الأطعمة المناسبة في وجبة السحور لتأمين الإحساس بالشبع خلال ساعات الصيام: يعتبر السحور وجبة أساسية تؤمن الطاقة للجسم خلال ساعات الصيام. من المهم اختيار الأطعمة التي تؤمن هذا الإحساس بالشبع والطاقة اللازمة للجسم لأطول وقت ممكن في ساعات الصيام. ومن المهم التركيز على تناول النشويات المركبة كالفاكهة والخضراوات والبقوليات والعدس التي تؤمن الطاقة لوقت أطول للجسم.
من جهة أخرى، من المهم تناول الحليب ومشتقاته القليلة الدسم، إضافة إلى أهمية الدهون غير المشبعة كالأفوكادو والمكسرات النيئة والسلمون والسلمون وزيت الزيتون.

-استعادة الطاقة من خلال وجبة فطور متوازنة وصحية: تناول 3 حبات من التمر خطوة أساسية في بداية وجبة الإفطار لاعتبارها مصدراً ممتازاً للألياف. كما يجب الإكثار من تناول الخضراوات لتأمين الفيتامينات والعناصر الغذائية الحيوية للجسم. هذا وينصح باختيار الحبوب الكاملة التي تؤمن للجسم الطاقة والألياف. أيضاً يمكن التلذذ بتناول اللحم المشوي والدجاج المنزوع الجلد والسمك للحصول على حصة بروتينات صحية.

-يجب تجنب الأطعمة المصنعة والمقليات الغنية بالسكر والدهون.

-الأكل ببطء وبكميات معتدلة.

    المصدر :
  • النهار