الثلاثاء 7 شوال 1445 ﻫ - 16 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"تجمد الدماغ".. لماذا نعاني من ألم في الرأس عند أكل شيء بارد؟

ترجمة "صوت بيروت إنترناشونال"
A A A
طباعة المقال

يعرف تجمد الدماغ على أنه ألم الرأس الحاد الذي يحدث عندما تأكل أو تشرب شيئا باردا، ويعرف أيضا باسم الألم العصبي البارد أو ألم العقدة الوتدية الحنكية وذلك بحسب ما قاله روجر سيهولت، الحاصل على الدكتوراه في الطب والمستشار الطبي لشركة انتريفو (Intrivo) الطبية.

ويضيف سيهولت إن الألم عادة ما يكون أكثر حدة في الجبهة والأصداغ وخلف العينين أو الأنف.

ما الذي يسبب تجمد الدماغ؟
توضح هيذر فيولا، دكتورة تقويم العظام و طبيبة الرعاية الأولية، أن تجمد الدماغ يحدث عندما يبرد سقف فمك أو حلقك بسرعة كبيرة.

حيث تقول: “في هذه الحالة تتوسع الأوعية الدموية في جميع أنحاء الرأس من أجل السماح بدخول المزيد من الدم إلى المنطقة من أجل الدفء”، والتي تعتبر بمثابة إشارة تحذير للنهايات العصبية المحيطة والدماغ بشكل عام. وتضيف فيولا: ” إن هذا التغيير السريع في حجم الأوعية الدموية يسبب ألما مفاجئا. إلى جانب ذلك، يمكن أن يؤدي تنفس الهواء البارد أيضا إلى تجمد الدماغ”.

هل يمكن أن يكون تجمد الدماغ خطيرا؟
على الرغم من أن تجمد الدماغ عادة لا يستدعي القلق، إلا أن الدكتورة فيولا تصرح أن هناك أبحاث محدودة أظهرت وجود صلة بين تجمد الدماغ وحدوث الصداع النصفي، حيث تقول: “كشفت بعض الدراسات أن حالة تجمد الدماغ تكون أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي. فإذا تغيرت وتيرة أو شدة الصداع لديك, فاحرص على الاتصال بمقدم الرعاية الصحية الخاص بك.”

كذلك يقول الدكتور سيهولت أن ألم تجمد الدماغ يمكن أن يكون مشابهًا لحالة تسمى عرة الوجه المؤلمة أو ألم العصب الثلاثي التوائم، والذي يتسم بـ “إحساس طعن” بارز في جانب من الوجه. ويضيف: “هذا ناتج عن التهاب العصب الثلاثي التوائم ويعتبر من أكثر الحالات المؤلمة التي تصيب الأشخاص”.

كيف يتم التعامل مع تجمد الدماغ؟
ربما سمعت عن خدعة الإبهام على سقف الفم، وهي حقيقية بالفعل. حيث تقترح الدكتورة فيولا: “حاول إعادة درجة حرارة فمك وحلقك إلى وضعها الطبيعي, بما يعني أن تتوقف عن أكل أو شرب الشيء البارد لوهلة حتى يتسنى لدماغك العودة لحرارته الطبيعية”. كما تواصل فيولا قائلة: “اشربوا سائلا دافئا أو سائلا بدرجة حرارة الغرفة, أو يمكن أن يكون الضغط على لسانك أو بإبهامك على سقف فمك لنقل الدفء مفيدًا أيضًا. صحيح أن تجمد الدماغ يمكن أن يكون مؤلمًا ، لكنه ليس خطيرا ويزول سريعا من تلقاء نفسه”. ولمنع حدوث تجمد في الدماغ من الأساس, ينصح الدكتور سيهولت بتناول الأشياء الباردة بشكل أبطأ.

متى يتوجب استشارة الطبيب؟
يتفق كل من الدكتور سيهولت والدكتورة فيولا على أن تجمد الدماغ لا يتطلب عناية طبية وعادة ما يختفي في غضون بضع دقائق. ولكن بالرغم من ذلك, إذا تغيرت وتيرة أو شدة الصداع لديك أو استمرت أكثر من بضع دقائق, فإنهما ينصحان بالاتصال بمقدم الرعاية الصحية الخاص بك من أجل استبعاد أي شيء خطير.