السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تعرف عليها.. أطعمة يتناولها الأشخاص الأطول عمراً في العالم

قام مستكشف ناشيونال جيوغرافيك دان بوتنر وفريقه من علماء الديموغرافيا، وعلماء الأنثروبولوجيا بدراسة مناطق العالم التي يعيش فيها الناس أطول فترة حيث قاموا بصياغة مصطلح “المناطق الزرقاء” في إشارة إلى المجتمعات الأطول عمراً في العالم إذ يصلون إلى سن 100 عام.

لا يتعلق الأمر فقط بحياة أطول لسكان تلك المناطق لكنهم يتمتعون بحياة صحية، وهم الأقل عرضة للأمراض المزمنة مثل مرض السكري، وأمراض القلب، وغيرها.

المناطق الزرقاء

يوجد 5 مناطق زرقاء في جميع أنحاء العالم حيث يعيش سكانها حياة طويلة وصحية، وهي:

سردينيا، إيطاليا: موطن الرجال الأطول عمراً في العالم، ويأكل سكان سردينيا اللحوم فقط أيام الأحد والمناسبات الخاصة مع تناول المزيد من الحبوب الكاملة، والفاصوليا، والخضراوات، والفاكهة في معظم وجباتهم.

أوكيناوا، اليابان: موطن النساء الأطول عمراً في العالم، ويزرع سكان أوكيناوا الحدائق لذا فهم يمارسون الرياضة، ويخففون التوتر، ويصنعون منتجات طازجة.

لوما ليندا، كاليفورنيا: يعيش مجتمع من السبتيين في لوما ليندا، ويتبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا أو غنياً بالأسماك والمأكولات البحرية، ويميلون إلى اتباع نظام غذائي منخفض السكر والملح والحبوب المكررة.

إيكاريا، اليونان: مجتمع في جزيرة صغير به معدل منخفض إلى حد بعيد مراض المزمنة الشائعة، ويتبع الإيكاريون حمية البحر الأبيض المتوسط، وكمسيحيين أرثوذكس يونانيين، فإن الصوم هو جزء أساسي من ممارساتهم الدينية.

نيكويا، كوستاريكا: منطقة يزداد فيها احتمال بلوغ الناس 90 عامًا أكثر من الأمريكيين، يأكل النيكويون عشاءًا خفيفًا مبكرًا، وتتركز العديد من الأنظمة الغذائية للسكان الأكبر سنًا حول تناول القرع، والذرة، والفاصوليا.

أطعمة الأشخاص الأطول عمراً في العالم

لا يأكل الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الزرقاء نفس النظام الغذائي مع ذلك يوجد العديد من أوجه التشابه بين أنظمتهم الغذائية، والعديد من الأطعمة المشتركة بينهم حيث يركز هذا النظام الغذائي على الأطعمة الكاملة غير المصنعة مثل الخضار الورقية، والفواكه، والخضراوات الموسمية، والحبوب الكاملة، والبقوليات، ويقلل أو يمنع الأطعمة المصنعة والسكريات المضافة، ويمكنك تضمين اللحوم في المناسبات الخاصة، فيما يلي أبرز الأطعمة التي يتناولها الأشخاص الأطول عمراً في العالم:

تناول الأسماك مثل السردين والأنشوجة أو سمك القد ثلاث مرات على الأقل في الأسبوع.

تناول ما لا يقل عن نصف كوب من الفاصوليا المطبوخة يوميًا أو الفاصوليا السوداء، والحمص، والفول. حفنة من المكسرات مثل اللوز والفستق في اليوم.

الحبوب الكاملة مثل الكينوا، والأرز البني، والشوفان، والبرغل.

الحليب ومشتقات الحليب من الماعز والغنم. البيض. الأعشاب والتوابل مثل الكركم، والشمر، والثوم. الشاي الأخضر.

حمية المناطق الزرقاء

النظام الغذائي للمناطق الزرقاء هو نظام غذائي يحاكي العادات الغذائية للأشخاص الذين يعيشون في “المناطق الزرقاء” الخمس في العالم، ووفقًا لبحث نُشر في دورية (Nutrients) في مايو 2018، فإن الأشخاص الذين يعيشون في هذه المناطق يتمتعون أيضًا بمعدلات أقل من الأمراض المزمنة مقارنة بمن يعيشون في أماكن أخرى، ويُعتقد أن نظامهم الغذائي هو أحد الأسباب الرئيسة في طول حياتهم.

النظام الغذائي للمناطق الزرقاء يركز على كيفية تناول الطعام، وما تأكله، وأحد المبادئ هو أن تأكل حتى تشعر بالرضا بدلاً من أن تشعر بالشبع كلياً، وهذا يتطلب التعود والتدريب لأننا اعتدنا تناول الطعام بسرعة وعدم التواصل مع إشارات الجوع والشبع في أجسادنا.

تعتمد حمية الأشخاص في المناطق الزرقاء على المبادئ التالية:

قاعدة 80% حيث يتوقف الشخص عن تناول الطعام عندما يشعر بالشبع بنسبة 80% من الشبع. يأكلون وجبات أكبر في وقت مبكر من اليوم ووجبات أصغر في وقت متأخر من بعد الظهر أو في وقت مبكر من المساء.

لا يأكل سكان المناطق الزرقاء الكثير من اللحوم، بدلاً من ذلك يتناولون الفواكه، والخضراوات، والبقوليات، والحبوب الكاملة.

الفوائد الصحية لحمية المناطق الزرقاء

يوجد العديد من الفوائد الصحية لحمية المناطق الزرقاء مما يساعد في تقليل أخطار الإصابة بالأمراض المزمنة، وتحسين الصحة، وتشمل ما يلي:

اتباع نظام غذائي غني بالأطعمة النباتية يرتبط بانخفاض خطر الوفاة بسبب أمراض القلب عمومًا. اتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة عالية من الحبوب الكاملة يقلل من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس وفقًا لدراسة نشرت في مجلة التغذية في مارس 2021.

قد يؤدي اتباع نظام غذائي قريب من مكونات حمية البحر الأبيض المتوسط مثل نظام حمية المناطق الزرقاء إلى تحسين وظيفتك المعرفية مع تقدمك في العمر.

تناول المزيد من المكسرات يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. النظام الغذائي الذي يحتوي على النباتات، والأطعمة الكاملة يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

تناول الألياف، والحبوب الكاملة، والفواكه، والخضراوات تساعد على النوم بشكل أفضل ولمدة أطول.

تساعد مادة البوليفينول الموجودة في الأطعمة النباتية في زيادة طول العمر عن طريق إبطاء ظهور الأمراض المرتبطة بالعمر مثل السكري، وأمراض القلب، والأوعية الدموية.

اتباع نظام غذائي غني ببعض الأطعمة مثل البقوليات، والحبوب الكاملة، والمكسرات، والبيض، والفاكهة، والخضراوات يؤدي إلى تحسين الصحة، والوظائف المعرفية مما يساعد على إطالة العمر.