استمع لاذاعتنا

ما الرابط بين عدم وضوح الرؤية ونقص فيتامين “د”؟

يعد فيتامين “د” من أهم الفيتامينات التي يحتاجها جسم الإنسان من أجل نمو العظام والعضلات ، والمحافظة على قوة الجهاز المناعي في الجسم.

كما أنّ هنالك أبحاث تؤكّد على وجود علاقة بين المستويات المنخفضة لفيتامين D ومرض السّكّري، أمراض المناعة الذاتيّة (التي يهاجم بها الجهاز المناعي الجسم، كالذئبة – SLE)، وأنواع معيّنة من الأورام السرطانية.

تعتبر بعض التغيرات في حدة الرؤية جزءا طبيعيا من الشيخوخة، إلا أن عدم الوضوح أو التشوش في الرؤية قد يكون علامة على وجود مرض كامن في العين.

أحد أسباب التشوش في الرؤية هو حالة تسمى “الضمور البقعي”، وقد يؤدي نقص فيتامين د إلى زيادة خطر الإصابة بهذا المرض.

يوجد فيتامين “د” في عدد قليل من الأطعمة مثل: “الأسماك والبيض والكبد”، ويمكن لجسمك أيضا الحصول على فيتامين “د” عندما تتعرض بشرتك لأشعة الشمس.
ويعد التشوش في الرؤية، سواء في عين واحدة أو في كلتيهما، أحد المشكلات الكبيرة التي تواجه العين، ويمكن أن تسوء الأمور أكثر حال الإصابة بمرض “الضمور البقعي” والذي ينتج عن نقص فيتامين “د”، وفقا لموقع “هيلث فولي”.

رغم أن تأثير فيتامين “د” في ظهور مرض “الضمور البقعي” مازال قيد الدراسة، تشير بعض الأبحاث إلى أن المستويات الكافية من فيتامين “د” قد تكون مهمة للوقاية من هذا المرض.

وجدت دراسة نُشرت في أبريل/نيسان 2011، أن “زيادة تناول فيتامين “د” قلل من خطر الضمور البقعي لدى النساء تحت سن 75 عاما”.

واقترحت دراسة أخرى، نُشرت في عام 2012، أن “فيتامين د يمكن أن يجدد شباب العين عن طريق تقليل الالتهاب وتحسين الرؤية”.

    المصدر :
  • سبوتنيك