الخميس 18 رجب 1444 ﻫ - 9 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ما العلاقة بين النظام الغذائي وصوت الموسيقى؟!

أظهرت العديد من الدراسات على وجود علاقة بين سماع الموسيقى وإنقاص الوزن بشكل كبير.

ذا كنت تحاول الالتزام بنظامك الغذائي للعام الجديد، فإن دراسة جديدة تنصحك بإيقاف تشغيل الموسيقى الخاصة بك.

ووجد باحثون من جامعة جنوب فلوريدا أن وجود موسيقى منخفضة الصوت، أو عدم تشغيل الموسيقى في سوبر ماركت أو مطعم، يزيد من مبيعات الطعام الصحي، لأنه يؤدي إلى حالة من الاسترخاء.

وعندما يتم عزف الموسيقى بصوت أعلى، يزداد شراء الأطعمة الدهنية وغير الصحية بنسبة 20%.
وهذا لأنه عندما يتم تشغيل الموسيقى بمستوى صوت أعلى، فإنها تزيد من مستويات الإثارة والتوتر لدينا، وفقا للدراسة المنشورة في مجلة أكاديمية علوم التسويق.

وأجرت الدراسة بحثا في مقهى في ستوكهولم، وقسمت الوجبات الخفيفة إلى فئات صحية ومحايدة وغير صحية.

ثم قام الباحثون بتشغيل الموسيقى بمستوى صوت أعلى أو أقل.

ووجدت أنه في حال تشغيل الموسيقى عند 70 ديسيبل، كانت 52% من العناصر المشتراة غير صحية، مقارنة بـ 25% من العناصر الصحية المشتراة.

وعندما كانت الموسيقى تعزف عند 55 ديسيبل، زادت كمية العناصر الصحية المشتراة إلى 32%، في حين انخفضت مشتريات العناصر غير الصحية إلى 42%.

ومع بدء شهر يناير، نصح أستاذ علم النفس التجريبي في أكسفورد، تشارلز سبنس، الناس بخفض مستوى الصوت في مكبرات الصوت أو سماعات الرأس إذا كانوا يريدون تحقيق هدفهم في تناول الطعام الصحي.

وأوضح: “تظهر النتائج أن الموسيقى قد تكون السبب في أنك تجد صعوبة في اتخاذ خيارات وجبات خفيفة صحية”.

وفي عام 2017، وضع أحد المقاهي في بكين النظرية على المحك، حيث عزف موسيقى حلوة وناعمة في محاولة لتقليل محتويات السكر في مشروباتهم مع الحفاظ على الحلاوة كما هي.

وفي عام 2013، وجدت دراسة أجرتها جامعة برمنغهام، أن تناول الطعام أمام التلفزيون سيؤدي إلى تناول المزيد من الطعام في تلك الوجبة وأثناء الوجبة التالية.