استمع لاذاعتنا

ما لا تعرفونه عن الأفوكادو .. يزيد الوزن وينقصه في هذه الحالات

تتميز فاكهة الأفوكادو بعناصرها الغذائية المتنوعة والمفيدة للجسم، ويستخدم الأفوكادو في مختلف أنواع السلطات والمشروبات الباردة، كما يحتوي على الكثير من الفيتامينات التي تدعم الجسم بالبروتين.

يعتبر الافوكادو أحد أنواع الفواكه المميزة، حيث أنه يختلف عنها بكونه أقل من ناحية محتواه من الكربوهيدرات وأعلى بالدهون.

قد تكون ثمرة الافوكادو سيف ذو حدين بالنسبة لموضوع الوزن.

يمكن ان يساعد الأفوكادو في زيادة الوزن لمن يعانون من النحافة، فهو غني بالدهون المفيدة والسعرات الحرارية، حيث كل 100 غم من الافوكادو تمدنا بما يقارب 160 سعر حراري.

ادخاله ضمن نظام عالي السعرات كخيار صحي من حصص الدهون يعد فعالاً في زيادة الوزن.

أما بالنسبة لمن يعانون من السمنة وزيادة الوزن فيمكنهم تناول الحصص المحسوبة بطريقة سليمة من الافوكادو، بصفته وجبة خفيفة وصحية غنية بالدهون والبروتين والالياف، التي قد تساعد على زيادة الاحساس بالشبع لفترة أطول.
وتوصلت الدراسات إلى أن الأفوكادو يمد الجسم بالبروتين والألياف والدهون الصحية والكربوهيدرات، بحسب موقع “ويب طب”.

ويساعد الأفوكادو على الوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض، خاصة عند تناوله يوميا، ومن أبرز فوائده، أنه يساعد على فقدان الوزن.

ويعد الأفوكادو مصدر غني للدهون المفيدة الصحية، كحمض الأوليك، فكل 100غم منها تحوي ما يقارب 9.8 غم دهون أحادية غير مشبعة و110 ملغ من الأوميغا 3.

ويحتوي على الألياف وبعض المواد الكيميائية، التي تمنع امتصاص الكولسترول في الجسم مثل الفيتوستيرولز، ومضادات الأكسدة.

وكشفت دراسة أن اتباع نظام غذائي يحوي الأفوكادو لمدة أسبوع، يساعد في انخفاض مستوى الكولسترول.

ويساعد الأفوكادو في مكافحة التجاعيد وعلامات الشيخوخة، وحماية الجلد من أشعة الشمس فوق البنفسجية، لاحتوائه على مضادات الأكسدة القوية مثل البيتا كاروتين، وفيتامين إي.

    المصدر :
  • سبوتنيك