الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

متى يصبح نزيف الأنف خطيراً؟

قالت الرابطة المهنية لأطباء الأنف والأذن ‫والحنجرة بألمانيا إن نزيف الأنف له أسباب عدة منها ما هو بسيط ومنها ما ‫هو خطير.

‫وأوضحت الرابطة أن الأسباب البسيطة لنزيف الأنف تتمثل في وجود جسم غريب ‫في الأنف والاستخدام طويل الأمد لبخاخات الأنف المزيلة للاحتقان ‫واستخدام مضادات التخثر (أدوية سيولة الدم) مثل حمض “أسيتيل الساليسيليك” المعروف أيضا باسم الأسبرين. ‫

‫أسباب خطيرة
‫أما الأسباب الخطيرة لنزيف الأنف فتكمن في إصابات الأنف مثل كسر عظام ‫الأنف وانحناء الحاجز الأنفي واضطرابات تخثر الدم على سبيل المثال بسبب ‫الهيموفيليا (اضطراب النزيف) وانخفاض عدد الصفائح الدموية.

‫وتشمل الأسباب الخطيرة لنزيف الأنف أيضا الأورام الحميدة أو الخبيثة في ‫البلعوم الأنفي وسرطان الدم.

إسعافات أولية
وأوضحت الرابطة أنه يمكن إيقاف نزيف الأنف من خلال القيام بالإسعافات ‫الأولية التالية:

– الجلوس بشكل مستقيم والانحناء إلى الأمام قليلا.
– الضغط على فتحتي الأنف بالأصابع مع التنفس عبر الفم لمدة تصل إلى 10 ‫دقائق بالنسبة للأطفال وما يصل إلى 15 دقيقة بالنسبة للبالغين.
– تبريد مؤخرة الرقبة.

وإذا لم تفلح هذه الإسعافات الأولية في إيقاف نزيف الأنف، فيجب حينئذ ‫استشارة الطبيب، لا سيما إذا كان نزيف الأنف مصحوبا بأعراض أخرى مثل ‫الدوار وضيق التنفس والإغماء.

    المصدر :
  • الجزيرة