السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مزيج بذور "الشيا والقرفة".. طريقة جديدة لحرق الدهون

إن الجمع بين بذور الشيا وماء القرفة يصنع مزيجًا قويًا يساعد في إنقاص الوزن، ويعزز عملية التمثيل الغذائي وينظم مستويات السكر في الدم، بما يؤدي إلى التمتع بصحة عامة جيدة.

ووفقًا لما نشرته صحيفة “تايمز أوف إنديا” Times of India، يساعد مزيج بذور الشيا والقرفة في إذابة دهون البطن بشكل أسرع أيضًا من دون بذل الكثير من الجهد.

ويتطلب إعداد المشروب ببساطة نقع عود قرفة في إبريق ماء طوال الليل ويُضاف إليه بذور الشيا، أو يمكن غلي الماء وإضافة مسحوق القرفة ثم يضاف إليه بذور الشيا ويتم تسخين المزيج قليلًا لمدة 10 دقائق، ويتم تصفية المزيج في الطريقتين قبل تناوله.

إن بذور الشيا غنية بشكل طبيعي بالعناصر الغذائية الأساسية والألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، مما يساعد على تحسين عملية الهضم ويعزز انتظام الأمعاء، ويساعد في تطهير القولون ويساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم. كما تحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة وهي محملة بأحماض أوميغا-3 الدهنية الصحية للقلب، وخاصة حمض ألفا لينولينيك ALA، الذي يدعم صحة القلب والأوعية الدموية عن طريق الحد من الالتهابات وخفض مستويات الكوليسترول في الدم.

كما أن مضادات الأكسدة مثل البوليفينول والفلافونويد الموجودة في بذور الشيا تساعد في مكافحة الإجهاد التأكسدي والالتهابات، وحماية الخلايا من التلف وتقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة. وتحتوي بذور الشيا على المعادن مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والمنغنيز، والتي تعتبر ضرورية لصحة العظام ووظيفة العضلات بما يقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام والكسور. ونظرًا لمحتواها العالي من الألياف والبروتين، يمكن أن تساعد بذور الشيا في تعزيز الشعور بالامتلاء والشبع، مما قد يساعد في إدارة الوزن وتقليل الرغبة الشديدة في تناول الطعام. وعلى عكس بعض البذور الأخرى، مثل بذور الكتان، لا تحتاج بذور الشيا إلى طحنها قبل تناولها للاستفادة من فوائدها الغذائية، لأن قشرتها الخارجية سهلة الهضم.

تتميز القرفة بقدرة طبيعية على تنظيم مستويات السكر في الدم، مما يؤدي إلى تقليل الرغبة الشديدة والشهية. كما تعزز عملية التمثيل الغذائي، مما يساعد في تكسير الكربوهيدرات والدهون والبروتينات. وتدعم خصائص القرفة المضادة للأكسدة الصحة العامة وإدارة الوزن عند دمجها مع نظام غذائي متوازن وممارسة الرياضة.

كما تعتبر بذور الشيا مفيدة للأفراد، الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي IBS، نظرًا لمحتواها العالي من الألياف وقدرتها على تخفيف مشاكل الجهاز الهضمي. يمكن للألياف القابلة للذوبان في بذور الشيا أن تساعد في تنظيم حركات الأمعاء وتقليل أعراض الإمساك، وهو مصدر قلق شائع لمرضى القولون العصبي. في الواقع، يمكن أن يساعد القوام الشبيه بالهلام الذي يتشكل عند خلط بذور الشيا مع السوائل في تهدئة الجهاز الهضمي وتخفيف الانزعاج المرتبط بالقولون العصبي. ولكن من الضروري أن يبدأ الأفراد المصابون بالقولون العصبي بكميات صغيرة من بذور الشيا ويزيدون تناولها تدريجيًا لتجنب التفاقم المحتمل للأعراض مثل الانتفاخ أو الغازات.

يجب تناول بذور الشيا باعتدال والنظر في أي حساسية محتملة قبل دمجها في النظام الغذائي. هذا وعلى الرغم من أنه من المعروف أنه يساعد على خفض مستويات السكر في الدم، إلا أنه يجب استهلاك ماء القرفة بحذر من قبل الأفراد الذين يتناولون أدوية تسييل الدم، لأنه قد يزيد من خطر النزيف. كما ينبغي على الأشخاص الذين يعانون من حساسية القرفة أو الذين يعانون من أمراض الكبد تجنبها. كما هو الحال دائمًا، من الأفضل استشارة الطبيب أو اختصاصي التغذية للحصول على نصيحة شخصية حول فقدان الوزن والتغذية.