الخميس 21 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هذه الفواكه لا تستغنِ عنها أبداً!

يعتبر البروتين أساسياً لنمو الأنسجة وإصلاحها، وهو مشارك في وظائف المناعة والعضلات وتخثّر الدم. وإذا كنت تبحث عن فقدان الوزن، فقد تساعدك خطة الوجبات الغنية بالبروتين على تحقيق هدفك.

تشمل الخيارات الغنية بالبروتين البروتينات الحيوانية مثل اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك، ولكن هناك أيضاً أطعمة نباتية أخرى مثل بعض الفواكه التي تحتوي على البروتين.

في الحقيقة، لن تتناول الفاكهة فقط كمصدر للبروتين، ولكن البروتين الموجود في بعض الفاكهة مهم أيضاً. إلى جانب ذلك، تحتوي الفواكه على عناصر غذائية أخرى بنسبة كبيرة مثل الألياف ومضادات الأكسدة وغيرها، التي تعتبر إضافة جيدة لنظامك الغذائي اليومي.

كذلك يساعد استهلاك المزيد من الفواكه على تقليل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، وإدارة الوزن وتعزيز الشيخوخة الصحية.

نادرًا ما يروج الخبراء لفوائد البروتين المتوفرة في الفاكهة. تقول خبيرة التغذية والمدربة الشخصية المعتمدة نيكول رودريغيز إنه “عند مقارنتها بمصادر أخرى، تفتقر الفواكه إلى هذا المكوّن الغذائي الرئيسي. على سبيل المثال، يحتوي الدجاج على 31 غرامًا من البروتين لكل 3.5 أونصات، في حين لا يمكن مقارنة هذه النسبة مع الفواكه- حتى تلك التي تعتبر غنية جداً بالبروتين.

ومع ذلك، إليكم أفضل الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين، وفق ما نشر موقع Eatingwell.

1- الجوافة

يحتوي كوب من الجوافة على 4.2 غرامات من البروتين، إلى جانب 9 غرامات من الألياف، أو زهاء ثلث الاحتياجات اليومية.

قد يساعد تناول فاكهة الجوافة بدون قشرها على خفض نسبة السكر في الدم وتحسين نسبة الكولسترول لدى الأشخاص الأصحاء. ولكن من المهم الإشارة إلى أن الدراسة كانت صغيرة وأن الأشخاص تناولوا قرابة 2.5 كوبين يوميًا، لذلك تكمن الحاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث حول هذه الفائدة الصحية المحتملة.

2- الكاكايا أو الجاك فروت

فاكهة من آسيا وأفريقيا وبعض المناطق في جنوب أفريقيا. تعتبر هذه الفاكهة غنية بالمعادن. في بعض الثقافات، تستهلك بذور الجاك ولحمها بأشكال متنوعة، ولكن اللحم المعلّب هو الأكثر شيوعًا في الولايات المتحدة. بالإضافة إلى أنها تحتوي على 2.6 غرامين من البروتين، و2 غرامين من الألياف في كل كوب، وهي مصدر جيد للبوتاسيوم الذي يساعد على خفض ضغط الدم.

كما يمكن استخدام الكاكايا الصغيرة أو الخضراء كبديل للحوم النباتية، بفضل قوامها الذي يشبه اللحم المبشور وقدرتها على امتصاص الكثير من النكهة.

3- التوت
يعتبر التوت إضافة ذكية ولذيذة في اختياراتك الغذائية، ويحتوي التوت الأسود بشكل خاص على كمية أكبر من البروتين مقارنة بأنواع أخرى.

يحتوي كوب من التوت الأزرق على حوالي 1 غرام من البروتين، في حين أن كوب من التوت الأسود يحتوي على ضعف هذه الكمية تقريبًا.

يتميز التوت بجميع أنواعه بفوائد عديدة نظراً إلى مادة الأنثوسيانين، التي قد تساعد في حماية القلب والدماغ.

4- الأفوكادو

نسمع كثيراً عن فوائد هذه الفاكهة الخضراء، وتعود شهرتها إلى المعادن الغذائية التي تحتويها. يشتهر الأفوكادو بالألياف (5 غرامات لكل نصف أفوكادو) والدهون الصحية وكمية قليلة من البروتين. تحتوي نصف ثمرة من فاكهة الأفوكادو على 1.5 غرام من البروتين.

5- الرمان
تحتوي هذه الفاكهة على 1.5 غرام من البروتين و3.5 غرامات من الألياف في نصف كوب. ولكن إلى جانب ذلك، يتميز الرمان باحتوائه على مضادات الأكسدة المعروفة بـ”الأنثوسيانين”. كما يساعد على مقاومة الالتهاب وتحسين مستوى السكر في الدم ويحمي القلب.

    المصدر :
  • النهار