الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استعدوا... أزمة محروقات جديدة في الأيام المقبلة؟

كشفت معلومات صحفية عن أن‎ ‎آلية جديدة يتبعها مصرف لبنان في دفع ‏مستحقات بواخر البنزين للشركات المستوردة للنفط تنذر بأزمة محروقات ‏في الأيام المقبلة.‏

في المقابل، أكدت مصدر مسؤول في مصرف لبنان لـ”النهار” أنه لا تزال آلية احتساب أسعار المحروقات نفسها ومن دون تغيير، ولا أزمة بنزين في الأفق.

ويعاني لبنان أزمة وقود كبيرة، حيث تسجل أسعار المحروقات أعلى ‏المستويات في الوطن العربي، ويجري تغييرها بمعدل مرتين أسبوعياً، ‏في ظل التقلبات بسوق النفط، وأسعار الدولار الأميركي.‏

وفي خطوة فاجأت الأسواق قرر مصرف لبنان الطلب من مستوردي ‏المحروقات وأصحاب المحطات في لبنان تأمين ما نسبته 15% ‏من ثمن ‏استيراد البنزين “كدولار نقدا” من السوق الموازية أي السوق السوداء، ‏حيث تسبب هذا الأمر بارتفاع جديد لأسعار البنزين في ‏بلد تحولت فيه ‏المخابز في اليومين الماضيين إلى حلبات مصارعة شهدت إطلاق نار ‏بسبب التقنين القاسي لعمليات انتاج الخبر في ‏البلاد.‏

ويقول ممثل نقابة أصحاب محطات المحروقات فادي أبوشقرا في حديث ‏لموقع “سكاي نيوز عربية “إن ارتفاع أسعار البنزين اليوم في ‏لبنان بواقع ‏‏14 ألف ليرة سببه قرار مصرف لبنان الذي فرض تأمين 15% كدولار ‏نقدا من السوق السوداء.‏