الأحد 6 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"الأحرار" يحذّر من الانهيار الكامل

عقد المجلس السياسي في حزب الوطنيين الأحرار اجتماعه الدوري في البيت المركزي للحزب برئاسة النائب “كميل دوري شمعون” ومشاركة الاعضاء، وحذّر المجتمعون في بيان، “من دخول المنطقة في فوضى عارمة وحرب محتملة اثر انهيار الاتفاق النووي مع ايران”، داعيًا “جميع المسؤولين في لبنان لتحمل مسؤولياتهم التاريخية لتجنيب البلاد الوقوع في أزمات مهولة لا قدرة لها على تحملها خصوصًا ان كل المؤشرات تؤكد على ان لبنان لن يصمد ويتجه الى الانهيار الكامل بجميع مؤسساته الاقتصادية والامنية والصحية والمصرفية والتربوية”.

ورأى المجتمعون “في الطروحات غير المقنعة والتي أطلقها الوزير جبران باسيل دعوة صارخة للشعب اللبناني للنزول إلى قعر جهنم والاقتتال فداء لمن اعمته السلطة واغراه المال، وبدا واضحًا للعلن التعطيل الذي يمارسه باسيل في تأليف الحكومة وذلك للوصول الى غايته”.

كما حذّر الحزب “من عدم حصول الانتخابات الرئاسية في موعدها والحل الوحيد هو بانتخاب رئيسًا للجمهورية انقاذيا سياديا حسب المواصفات التي أطلقها الحزب في مؤتمره الصحفي، وإلا البلاد ذاهبة إلى الفوضى والتقسيم”، داعيًا “كافة النواب السياديين للتعاضد والتكافل وانتخاب رئيسا للجمهورية من الجلسة الأولى يطبق فيها كل بنود وثيقة الوفاق الوطني واللامركزية الإدارية والقرارات الدولية ومنها حصرية السلاح بيد الجيش اللبناني”.

كما توقّف المجتمعون “عند مجريات التحقيق في تفجير المرفأ وطريقة التعاطي الاستنسابية بموضوع بعض الموقوفين المحسوبين على المنظومة، خصوصًا في ما يتعلق بالمطالبة بتعيين قاض رديف للبيطار للنظر في ملف جريمة المرفأ محاولة لخرق سرية التحقيق وتدخلا سافرا في العمل القضائي”.

الى ذلك، شدّد المجلس السياسي “على الحكومة الحالية في الإسراع بوضع خطة طوارئ لحماية أموال المودعين والعمل على الإصلاحات المطلوبة من قبل صندوق النقد الدولي للحصول على الدعم المنشود من اجل تامين ابسط الأمور الحياتية للمواطنين”.