الأربعاء 14 ذو القعدة 1445 ﻫ - 22 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"الأمر أشبه بزلزال".. صورٌ صباحيّة من الضاحية بعد اغتيال العاروري

أسفرت الضربة الإسرائيليّة الموجّهة من مسيّرة لشقة في الضاحية الجنوبية في بيروت، والتي اغتيل خلالها القيادي في “حماس” صالح العاروري، عن دمار كبير في المباني والمحال.

أحد المواطنين روى لـ”النهار” تفاصيل ما حصل ليل أمس، قائلاً: “سمعنا 3 انفجارات وصراخ، الأمر كان أشبه بزلزال”.

وأضاف: “نزحنا من الجنوب هربًا من القصف الإسرائيلي، فقصفتنا إسرائيل في عقر دارنا”.

وأمس، نفّذت “إسرائيل” عملية اغتيال للقيادي في “حماس” صالح العاروري، بضربة موجّهة من مسيّرة لشقة في الضاحية الجنوبية في بيروت. ويوصف الرجل بأنّه “مهندس وحدة الساحات”، وقد أوكل إليه إبلاغ الأمين العام لـ”حزب الله” بتنفيذ عملية 7 تشرين الأول صباح ذلك اليوم.

    المصدر :
  • النهار