السبت 14 شعبان 1445 ﻫ - 24 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

البطريرك الراعي: قرار الحرب والسلم يعود حصراً للحكومة اللبنانية

أشار البطرير الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي البطريرك الراعي إلى ضرورة التّمسك بالقرار 1701 وتجنيب لبنان الدخول بحرب اسرائيل على غزه وأهلنا في الجنوب يعانون، مذكراً أن قرار الحرب والسلم يعود حصراً إلى الحكومة اللبنانية.

البطريرك الراعي وفي عظة عيد الغطاس قال: “لا نكف عن المطالبة بحق الشعب الفلسطيني أن يعود إلى أرضه وهذه الوسيلة أجدى من الحرب والجوع والحرمان، ونطالب بإيقاف الحرب والدمار وإيجاد الحلول بالطرق الديبلوماسية”.

وقال الراعي: “بهذا السياق، نحن لا نريد أن يتحمّل لبنان وشعبه وزر أوطان وشعوب أُخرى، فها أهل بلدات الجنوب يعانون من وزر هذه الحرب قتلًا، وتدمير منازل وإتلاف بساتين وتهجيرًا.

وأضاف: إنّنا نطالب مع كلّ ذوي الإرادات الحسنة إيقاف النار والحرب، والبدء بإيجاد الحلول بالمفاوضات الديبلوماسيّة. ونطالب بعدم توريط البلدات الحدوديّة ولبنان وشعبه في امتداد هذه الحرب. ونذكّر بأنّ قرار الحرب والسلم يعود حصرًا إلى الحكومة بثلثي أعضائها وفقًا للدستور (المادّة 65) نظرًا لخطورة كلّ حرب في عواقبها الوخيمة”.