السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الرفاعي: المنطقة تغلي بأسرها ولبنان على فوهة البركان

أشار مفتي محافظة بعلبك الهرمل الشيخ بكر الرفاعي في رسالة “منبر الجمعة” إلى أن “النبي كان يجمع في ليالي رمضان بين الصلاة والقراءة والدعاء والتفكر وهذا أفضل الأعمال وأكملها خاصة في ليالي العشر وغيرها والله أعلم”.

وقال: “مَن يَقُمْ  ليلةَ  القَدْرِ إيمانًا  واحتسابًا، غُفِرَ له ما تَقدَّمَ من ذَنبِه. رياح هذه الأسحار تحمل أنين المذنبين وأنفاس المحبين وقصص التائبين ثم تعود برد الجواب بلا كتاب… يا يعقوب الهجر قد هبت ريح يوسف الوصل، فلو استنشقت لعدت بعد العمى بصيرا ولوجدت ما كنت لفقده فقيرا؛ ليلة كألف شهر. إن الله ينظر ليلة القدر إلى المؤمنين فيعفو عنهم ويرحمهم إلا أربعة: مدمن خمر وعاق ومشاحن وقاطع رحم”.

أضاف: “لا شيء واضح حتى اللحظة، لم يصل الوسطاء إلى هدنة خلال رمضان، المنطقة تغلي بأسرها ولبنان على فوهة البركان وليس بعد العسر إلا اليسر”.

وتابع: “أبدت المقاومة الإسلامية في غزة مرونة في شروطها إلا أن خبث الصهاينة وحقدهم وتخبطهم وفشلهم يمنعهم من إتمام الصفقة والوصول إلى تسوية… قادة العدو إلى المحاكمة والسجون بإذن الله”.

وقال: “شروط المقاومة المتمسكة بها لفك أسرى اليهود: وقف إطلاق النار بشكل دائم وشامل، الانسحاب الكامل لجيش الاحتلال من غزة، عودة كاملة للنازحين إلى منازلهم، وإزالة آثار العدوان”.

ورأى أن “الحقيقة الوحيدة الواضحة كالشمس هي حق أهل الأرض بأرضهم، واكثر شيء وضوحا هو إجرام وتوحش ونازية الصهاينة وعلى رأسهم النتن ياهو”.

وختم: “ستصلى في بعلبك صلاة عيد الفطر المبارك جامعة في المسجد الأموي الكبير، وستغلق مساجد المدينة كافة صباح يوم عيد الفطر باستثناء مسجد المقاصد. يجب على جميع المسلمين صغاراً وكباراً إخراج زكاة الفطرة قبل صلاة العيد والتي قدرت قيمتها بـ 400 ألف ليرة لبنانية”.