اللواء إبراهيم: العملية الأمنية الأخيرة تُثبت إنخراطنا في مواجهة الإرهاب

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تفاعل الإنجاز الأمني الذي حققه الأمن العام بكشف مكاتب وشركات مالية تتعامل بتحويل الأموال الى شبكات إرهابية.

وعلمت صحيفة “الجمهورية”، أنه تمّ توقيف 10 أشخاص لبنانيين وسوريين، 6 في الحمراء و4 في الطريق الجديدة، واعترفوا بانتمائهم إلى شبكات إرهابية، قامت بنقل مبالغ مالية طائلة (نحو 20 مليون دولار) بهدف تمويل المنظمات الارهابية عبر جرود عرسال ومنها الى القلمون.

وأكد مدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم لـ”الجمهورية”، أن “ما قمنا به يندرج في إطار متابعة مهامنا الإعتيادية التي صمّمنا على المضيّ بها مهما كانت المعوقات. وإلقاء القبض على هذه الشبكة يظهر متابعتنا للأمن المالي والاقتصادي والإجتماعي، والتي ربما تكون إحدى أهم روافد تمويل الارهاب”.

واضاف اللواء إبراهيم: “هذه العملية تُثبت إنخراطنا في مواجهة الارهاب وتجفيف مصادره كجزء من المكافحة العالمية لهذه الآفة، ونحن نعتبر هذه العملية خطوة متقدمة في مسار طويل بما يعزّز الثقة الدولية بإجراءاتنا في مكافحة تمويل الإرهاب”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً