الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"تسلّل" من لبنان إلى الجولان.. وجيش الاحتلال يدّعي قتل 4 "مسلّحين"!

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أنّ جنوده قتلوا أربعة “مسلحين” تسلّلوا من لبنان في وقت متأخر من ليل السبت.

وأضاف الجيش الاحتلال، في بيان، أنّ دورية من قواته في منطقة جبل روس، رصدت “المسلحين” بعد تسللهم من لبنان وتبادلت إطلاق النار معهم مما أسفر عن مقتل “المسلحين” الأربعة.

كما جاء في بيان جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قواته أطلقت نيران المدفعية وقذائف المورتر على المنطقة.

يأتي ذلك في وقت حذر رئيس أركان الجيش الإسرائيلي هرتسي هاليفي من أن لبنان سيواجه “نتائج وخيمة” في حال اندلاع حرب مع ‎حزب الله، مشيرًا إلى أن تحويل ‎الحزب الأراضي اللبنانية بكاملها إلى منطقة قتال، سيكبده ثمنًا باهظًا.

وأضاف هرتسي هاليفي في كلمة مساء السبت: “نمارس عملنا بحرية في المجال الجوي اللبناني ونهاجم أي تهديد ونكبد حزب الله ثمنًا باهظًا، وفق ما ذكرته صحيفة “معاريف” الإسرائيلية.

وصرح بأن “الواقع الأمني ​​في الشمال بدأ يتشكل بالفعل هذه الأيام”، مردفًا بالقول: “نحن نبعد مسلحي الرضوان عن الحدود ونلحق الضرر بقدرات حزب الله التي بناها منذ سنوات”.

وتابع رئيس أركان جيش الاحتلال قائلًا: “منطقة جنوب لبنان هي منطقة قتال وستبقى كذلك طالما أن حزب الله يعمل بها”.

وأوضح أن حزب الله اختار أن يكون بمثابة “درع حماس” ونحن نحملها ثمنًا متزايدًا لذلك، مضيفًا في السياق: “أقول لأولئك الذين ينتظرون نهاية الاحتكاك في الشمال لوقف القتال في قطاع غزة سندفعهم ثمنًا متزايدًا، هكذا كان الأمر، وهكذا سيمضي الأمر قدمًا”.

وأفاد هاليفي بأنهم مستعدون وملتزمون بتغيير الوضع الأمني بطريقة تسمح للسكان بالعودة بأمان تام إلى منازلهم في الشمال والجنوب، وفق تعبيره.