السبت 21 شعبان 1445 ﻫ - 2 مارس 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"جبهة مفتوحة" جنوب الليطاني.. تعدّيات بمختلف أنواع الأسلحة وطيران تجسسي!

استهدف القصف المدفعي الإسرائيلي المعادي منذ السابعة والنصف من صباح اليوم، أطراف بلدات عيترون ومارون الراس ويارون، ومصدره مرابض العدو داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

كما تعرّضت أطراف الجبين وشحين إلى قصف مدفعي وفوسفوري. فيما طاول القصف المعادي أيضًا سهل مرجعيون.

جاء ذلك فيما باتت المنطقة الواقعة في جنوب نهر الليطاني جبهة مفتوحة، يمارس العدو الإسرائيلي تعدياته بمختلف أنواع الأسلحة، وآخرها كان استهداف سيارة على طريق بلدة البازورية، ما أدى الى استشهاد اثنين وجرح آخر وإلحاق أضرار جسيمة بشبكة الكهرباء وبالمزروعات.

وحتى صباح اليوم وطيلة الليل الفائت، لم يغادر الطيران الاستطلاعي المعادي سماء قضاءي صور وبنت جبيل، حيث يحلق على مستوى منخفض جدًا ما يهدد الأجسام المتحركة البشرية والآلية.

وطيلة الليل الفائت، أطلق العدو الاسرائيلي القنابل المضيئة فوق القرى الحدودية المتاخمة للخط الأزرق.

وقبيل منتصف الليل، أطلق العدو من مواقعه المشرفة على جبل اللبونة نيران أسلحته الرشاشة الثقيلة على الأحراج المتاخمة للخط الأزرق الواقعة عند أطراف بلدتي علما الشعب والناقورة.