الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حبيب يكشف لـ"صوت بيروت" عن قرض جديد يشمل ذوي الإحتياجات الخاصة

أميمة شمس الدين
A A A
طباعة المقال

كشف رئيس مجلس الإدارة المدير العام لمصرف الإسكان أنطوان حبيب في حديث لصوت بيروت إنترناشونال عن قرض جديد سيخصص لذوي الدخل المحدود والمتوسط إضافةً إلى ذوي الإحتياجات الخاصة مشيراً أن أنواع القروض تشمل شراء منزل و ترميمه و البناء و الطاقة الشمسية إضافةً إلى معالجة المياه الملوثة.

ولفت حبيب إلى أن تقديم الطلبات يبدأ في شهر حزيران المقبل مشيراً إلى أن عدد الذين زاروا الموقع الألكتروني الخاص بالمصرف بلغ٣٠٠ ألف زائر ” و نظراً للأعداد الكببرة نسعى إلى قروض جديدة عربية وغير عربية من أجل تلبية أكبر عدد ممكن من الطلبات”.

وإذ كشف حبيب عن توقيع اتفاقية تعاون مع الوكالة الاميركية للتنمية وإتحاد المصارف العربية وبصدد التفاوض مع الاتحاد الاوروبي والبنك الأوروبي للاستثمار ولاعادة الإعمار أشار إلى أن مجلس الوزراء قرّر في جلسته المنعقدة في ٤ نيسان الموافقة على تكليف مجلس الإنماء والإعمار التواصل مع “صندوق أبوظبي للتنمية” وطلب قرض لمصرف الإسكان.

لافتاً إلى أن صندوق أبو ظبي للتنمية كان قد أعطى مصرف الإسكان في العام ١٩٩٣ قرضاً بقيمة ٣٠ مليون دولار أميركي مخصص لعائلات ضحايا الحرب وتم تسديده في العام ٢٠٠٩ “ولذلك فكرنا بإمكانية إعادة تجديد القرض بغير شروط وتقدمنا بطلب الى مجلس الانماء والاعمار” شاكراً رئيسه نبيل الجسر على تجاوبه والذي أرسل بكتاب إلى رئيس الحكومة الذي أيضاً كان متجاوباً ” ووكّل مجلس الوزراء في ٤ نيسان مجلس الانماء والاعمار بطلب قرض سكني من صندوق أبوظبي للتنمية وبعد أن يبته مجلس الانماء والاعمار سيرفعه مجدداً إلى مجلس الوزراء ومن ثم إلى مجلس النواب وبعد الموافقة يتم تقديم الطلب إلى صندوق أبو ظبي للتنمية “.

ورداً على التساؤلات التي تطرح حول تخصيص مصرف الإسكان بإعطائه القروض قال حبيب نحن نقوم بتقديم الطلبات و الجهة المانحة هي التي تقرر من تريد إعطاءه نتيجة التحقق من وضعنا المالي والشفافية والإدارة الرشيدة التي يتمتع بها مصرف الإسكان والتي تشجع الصناديق على إعطائه القروض مؤكداً أن مصرف الإسكان لم يتأخر منذ تأسيسه بتسديد قرضه بينما الدولة اللبنانية قررت في العام ٢٠١٩ توقفت عن تسديد سندات اليوروبوندز.

وتجدر الإشارة إلى أن “الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي” ومقرّه الكويت كان قد منح مصرف الإسكان قرضاً بقيمة 50 مليون دينار كويتي بما يعادل 165 مليون دولار.