الأربعاء 15 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 29 نوفمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حزب الله يُدمّر دبابة إسرائيليّة.. والاحتلال يردّ باستهداف موقع عسكريّ

استهدف حزب الله دبابة إسرائيلية بصاروخ موجه مضاد للدروع في أفيفيم، مقابل بلدة مارون الراس جنوب لبنان، مما أدى إلى احتراقها، وفق ما نقلت رويترز عن مصدرين أمنيين لبنانيين.

بالمقابل، أعلن الجيش الإسرائيلي، قصف موقع آخر لحزب الله بعد إطلاق صاروخ على مركبة عسكريّة في أفيفيم.

كما كشف جيش الاحتلال عن مقتل جنديين آخرين من جنوده، من جراء الاشتباكات التي وقعت أمس على حدود لبنان، ليرتفع المجموع إلى 4 قتلى في صفوفه جنوبًا.

في هذا الإطار، اعتبر جيش الاحتلال أنّ قواته مستعدة لجميع السيناريوهات على جميع الجبهات، لحماية سكان “دولة إسرائيل” بما فيها الجبهة اللبنانية، وفق تعبيره.

إلى ذلك، أعلن الجيش اللبناني على صفحته عبر منصة إكس”، “تعرض خراج منطقتَي القليلة والضهيرة ومناطق حدودية أخرى في قضاء صور لقصف مدفعي من قبل العدو الإسرائيلي، بعد إطلاق صواريخ من سهل القليلة باتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

يأتي ذلك بعد أن اشتعلت جبهة الجنوب مساء اليوم، من جراء إطلاق رشقات صاروخيّة باتجاه الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة، حيث أكّد الجيش الإسرائيلي أن عدد الصواريخ التي تم إطلاقها من جنوب لبنان هي 15 صاروخًا، فيما جددت قواته قصف أطراف علما الشعب وسهل الماري.

يأتي ذلك في وقت أفاد “التلفزيون العربي”، بأنّ قصفًا إسرائيليًا بقنابل الفوسفور استهدف تلال كفرشوبا.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي، أنّ قواته هاجمت بالدبابات مواقع تابعة لحزب اللّه ردًا على إطلاق الصواريخ من جنوب لبنان.

فيما طلبت قوات اليونيفيل العاملة في جنوب لبنان من العناصر والعاملين لديها النزول إلى الملاجئ.