الأحد 29 صفر 1444 ﻫ - 25 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حمية: لن ندّخر جهدًا لزيادة رواتب الأساتذة

أكّد وزير الأشغال في حكومة تصريف الأعمال “علي حمية”، بصفته عضوًا في اللجنة الوزارية المكلفة متابعة تحسين رواتب العاملين في القطاع العام، أنه لن يدخر جهدًا في متابعة مطالب موظفي التعليم الرسمي الثانوي والاساسي والمهني، خصوصا في ما يتعلق بموضوع دفع المساعدة الاجتماعية للمعلمين، وكذلك الأمر بالنسبة لبدل النقل، وموضوع الإستشفاء وتحسين الرواتب.

كلام حمية جاء خلال استقباله وفدًا من روابط التعليم الرسمي الثانوي والاساسي والمهني، حيث عرض الوفد واقع المعلمين والمطالب الرئيسية لدى قطاع التعليم الرسمي في ظل ما تشهده البلاد من تفاقم للأزمات على المستويات المالية والاقتصادية والاجتماعية.

وقال حميه:” من خلال الواقع المالي الذي تعانيه الخزينة العامة، من الضروري ان يربط موضوع الزيادات بتحصيل ايرادات مالية لخزينة الدولة وذلك من خلال عودة الإدارات العامة للعمل كونها الباب لتحصيل الإيرادات”.

واقترح على الوفد “أن تكون المطالب المالية متدرجةً وتتواءم مع ايرادات الدولة المالية، والتي يجب العمل على زيادتها من خلال تفعيل المرافق العامة وتحسين خدماتها ، مؤكدًا أن “هذا ما قمنا به في وزارة الاشغال العامة والنقل من خلال اقرار القوانين الأربعة في الجلسة الأخيرة للمجلس النيابي والتي تقارب ايراداتها العشرة الاف مليار ل.ل، والتي يمكن من خلالها سد عجز الموازنة العامة”.

كذلك، أعرب الوفد عن شكره لـ”الصراحة التي لمسها من الوزير”، مشيدًا بما يقوم به على صعيد رفد خزينة الدولة المالية”، مؤكدًا “أنهم كروابط للمعلمين على استعداد للتعاون في سبيل تحقيق المطالب وذلك قبل حلول العام الدراسي الجديد”.