الخميس 22 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

زيارة الرئيس القبرصي إلى لبنان: تعزيز العلاقات ومناقشة ملف الهجرة غير الشرعية

في زيارة تعتبر ذات أهمية استراتيجية وسياسية، يصل الرئيس القبرصي نيكوس خريستودوليدس إلى لبنان اليوم الإثنين 8 نيسان/أبريل 2024، بهدف تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك، وخصوصاً ملف الهجرة غير الشرعية التي تشكل تحدياً كبيراً للبلدين.

تأتي زيارة الرئيس القبرصي إلى لبنان في ظل تصاعد الجدل حول موضوع المهاجرين غير الشرعيين الذين يبحثون عن وسيلة للوصول إلى الاتحاد الأوروبي عبر لبنان وقبرص، إذ يعتبر هذا الملف أحد المواضيع الحساسة التي ستطرح خلال المحادثات بين الجانبين.

وقد أعرب رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي عن حرصه على تعزيز العلاقات مع قبرص وعدم تصدير أزمة النازحين غير الشرعيين إليها.

وشدد ميقاتي على ضرورة تفهم المجتمع الدولي للوضع الصعب الذي يواجهه لبنان، حيث يتعرض البلد لضغوطات كبيرة نتيجة لتدفق المهاجرين بطرق غير شرعية دون أي دعم دولي في ضبط الحدود.

من المقرر أن يبدأ برنامج الزيارة بلقاء رسمي في المطار حيث سيستقبله رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، تليها مراسم استقبال رسمية في السرايا. سيعقد الرئيسان اجتماعاً ثنائياً يتبعه جلسة محادثات موسعة بحضور وزيري الخارجية والداخلية من الجانب القبرصي.

بعد انتهاء المحادثات في السرايا، سيرافق الرئيس القبرصي وفداً مرافقاً إلى عين التينة للاجتماع مع رئيس مجلس النواب نبيه بري. ومن المقرر أن يعود الرئيس القبرصي إلى بلاده بعد انتهاء الزيارة.

تأتي هذه الزيارة في سياق الجهود المستمرة لتعزيز التعاون بين لبنان وقبرص وتعزيز الحوار حول القضايا المشتركة، في ظل التحديات الكبيرة التي تواجه المنطقة بشكل عام.