الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

طارق الداوود دان الإعتداءات على "القومي": لتحصين الساحة الداخلية من العابثين

دان نائب الأمين العام لحركة “النضال اللبناني العربي” طارق الداوود “الإعتداء الآثم” الذي تعرض له مركز منفذية الحزب السوري القومي الإجتماعي في جديتا- شتورا، وتلاه إحراق سيارة إسعاف تابعة للحزب في بيصور.

ووصف الداوود خلال استقباله وفوداً بلدية ومخاتير وفاعليات ورجال دين من راشيا زارته في مكتبه في راشيا، “هذه الأعمال بالجبانة ولا تنمّ إلا عن روح الحقد والكراهية وتنفيذ المخططات الصهيونية التي تهدف إلى زعزعة الاستقرار الوطني”.

واعتبر الداوود أن “التطاول على مراكز حزبية مشهود لها بوطنيتها ومقاومتها وعروبتها وقوميتها هو عمل صهيوني مكشوف فاضح فاعله”.

ونبه الداوود من “خطورة هذه الأعمال وتنقلاتها المشبوهة في وقت حساس بين المناطق الآمنة والحاضنة للمقاومة”.

وإذ أثنى على دور الأجهزة الأمنية والعسكرية والاستخباراتية والقضائية في كشف ملابسات وخلفيات الأحداث الأمنية المتنقلة، طالبها ب “إنزال أشد العقوبات ومحاسبة المرتكبين وقطع دابر الفتنة المتنقلة وتحصين الساحة الداخلية اللبنانية من العبث بها”.