الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فرونتسكا تستفسر عن مناورة "الحزب".. وميقاتي: نرفض أيّ مظهر ينتقص من سلطة الدولة

بحث رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، مع المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان يوانا فرونتسكا، في السراي الحكومي، في التطورات الراهنة في لبنان ونتائج القمة العربية في ما يتعلق بالوضع اللبناني، لجهة التشديد على قيام القيادات السياسية والنواب اللبنانيين بدورهم في انتخاب رئيس جديد للبنان واجراء الاصلاحات المطلوبة.

وتطرّق ميقاتي إلى الأوضاع في الجنوب، مشددًا على “التعاون القائم بين الجيش وقوات اليونيفيل ضمن منطقة عمليات الأمم المتحدة، والتزام لبنان القرار الدولي الرقم 1701″، وطلب “أن يبذل مجلس الأمن الدولي جهوده لتثبيت وقف دائم لاطلاق النار في الجنوب والضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها للسيادة اللبنانية”.

وردًا على استفسار فرونتسكا عن المناورة التي قام بها حزب الله أمس، قال ميقاتي: “إنّ الحكومة اللبنانية ترفض أي مظهر يشكل انتقاصًا من سلطة الدولة وسيادتها، إلا أن الاشكالية المتعلقة بموضوع سلاح “حزب الله” تحديدًا ترتبط بواقع يحتاج إلى وفاق وطني شامل، وهو أمر يجب أن يكون من أولويات المرحلة المقبلة. وفي الوقت الحاضر، فإنّ الحكومة تشدد على الحفاظ على الاستقرار الأمني على كامل الأراضي اللبنانية وعدم القيام بأي عمل يتسبب بزعزعته”.

وبعد اللقاء قالت فرونتسكا: “عرضنا لنتائج قمة جدة في ما يخص لبنان، وتبادلنا الآراء حول الفرص الجديدة التي يمكن أن يستفيد منها، ونشجع دائمًا على انتخاب رئيس للجمهورية في أقرب وقت ممكن لمساعدة لبنان وشعبه، وما يهمنا هو استقرار لبنان”.