استمع لاذاعتنا

قاسم: إنتهى زمن المحادل وجاء زمن التمثيل الشعبي

شدد نائب الأمين العام لـ”حزب الله” الشيخ نعيم قاسم ، على أن “دور الحزب في لبنان كان دوراً محورياً في الإستقرار السياسي بالتعاون مع حلفائه وبقية الأطراف في لبنان”، لافتاً إلى أن “هذا ما أدَّى إلى حماية لبنان خلال 6 سنوات ونصف السنة من أن تطاوله سلبيات الأزمة السورية، خلافاً لتوقعات الكثيرين”.

ورأى قاسم في احتفال طلابي أمس، أن “الإنتصارات المتتالية التي تحققت في منطقتنا، هي السبب الذي جعل صوت (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب وأميركا خصوصاً يرتفع علينا كثيراً، وستتحقق إنتصارات أكثر فأكثر”.

وأضاف: “متحمسون جداً لإجراء الإنتخابات النيابية في موعدها، ولا شيء يمنع إجراءها، خصوصاً أن هيئة الإشراف شُكِّلت والموازنة صُرفت والقانون النسبي موجود”.

واعتبر قاسم أن “ميزة قانون النسبية أنه يأتي بأولئك الذين لهم حيثية وتمثيل بين الناس، يعني لا يمكن بعد اليوم أن نرى خشبة نيابية، ولا يمكن أن تحمل لائحة نائباً لا صوت له ولا صورة ولا قدرة ولا تأييد”.

وتابع: “إذا كان البعض يفكر أن يخوض الإنتخابات على قاعدة التحريض الطائفي أو المذهبي فهذا لا يقدّم ولا يؤخّر، فلا يمكن أن ينجح إلا إذا كان له حيثية شعبية، لديك ناس تؤيدك ستؤيدك أسأت الخطاب أو أحسنته، فأحسن الخطاب من أجل التحالفات ولنبني البلد بدل أن تثير البلبلة والضوضاء وأنت لن تستفيد منها إلاَّ الإساءة. انتهى زمن المحادل وجاء زمن التمثيل الشعبي الأقرب للواقع، واختبار قانون النسبي اختبار قوي وكبير في آن معا”.

 

المصدر الحياة