الأحد 5 شوال 1445 ﻫ - 14 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قطاعٌ مهدّد بالإقفال.. و"لا حياة لمن تنادي"!

أكد رئيس نقابة أصحاب وكلاء تأجير السّيّارات محمد دقدوق أنّ “القطاع في تراجع وهو في حالة انكماش، فالاعتماد بنسبة كبيرة على المغترب اللّبنانيّ في هذا الوقت من السّنة، إلا أنّ الوضع الحالي، وما يجري على الصّعيد الأمنيّ، أجبر العديد منهم على إلغاء رحلاتهم إلى لبنان”.

وأشار في حديث لموقع mtv، إلى أنّ “نسبة الإيرادات في شهر تشرين الأوّل من هذا العام تراجعت بالنّسبة إلى العام الماضي”، مضيفًا: “لا حياة لمن تنادي، فلا دولة كي نتكلّم معها والحكومة لا تهتم بالقطاع السّياحيّ”، لافتًا إلى أنّ “قطاع تأجير السّيّارات في أزمة مستمرّة منذ “كورونا”، والنّمو صفر”.
ويوضح دقدوق أنّ “مدّة استعمال السّيّارة كانت ثلاث سنوات ثمّ أصبحت سبع سنوات، لكن لا إمكانيّة لتجديد السّيّارات حاليًا، بسبب العامل الاقتصاديّ وبسبب إقفال النّافعة لمدّة عامين”.

ويُضيف: “أسطول عدد السّيّارات عام 2019 وصل إلى حوالى 20 ألف سيّارة، وفي بداية 2023 أصبح العدد حوالى 8000 سيّارة، لكن، في نهاية 2023، ستخرج عن الخدمة حوالى 3000 سيّارة، ما يعني أنّ رصيد القطاع يتراجع من عام إلى آخر”.

ويختم دقدوق، قائلًا: “للأسف لا نعلم ما ينتظرنا في بداية عام 2024، فلا إمكانيّة مادية لشراء سيّارات جديدة أو لتأجيرها أو لتسجيلها، ما يُهدّد بإقفال شركات كثيرة”.