الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قوى الأمن تكشف ما حصل في جونيه أمس

صـدر عن المـديريّة العـامّة لقـوى الأمـن الـدّاخلي ـ شعبة العـلاقات العـامّـة البلاغ التّالي:

“قرابة السّاعة 19:45 من تاريخ 29-12-2023، وأثناء قيام دوريّة من مكتب مكافحة المخدّرات المركزي، تؤازرها قوّة من المجموعة الخاصّة في وحدة الشّرطة القضائيّة، بمهمّة توقيف أحد المطلوبين الخطرين، بجرم تجارة مخدّرات، في جونيه، ويُدعى: ر. ز. (من مواليد عام 1996، لبناني)، حيث كان على متن سيارة نوع BMW (X5) برفقة شخص مجهول الهويّة يقود السّيّارة. وعندما ترجّل المطلوب من السّيّارة، أطبقت عليه القوّة محاولةً توقيفه، إلّا أنّه أخرج قنبلة يدويّة ونزع منها مسمار الأمان، ثم حاول الصّعود إلى السّيارة، لكنه لم يتمكّن من ذلك، بعد أن لاذ سائقها بالفرار، مطلقاً النّار.

في هذه الأثناء انقضّ أحد الضّبّاط على المطلوب وضمّه بإتجاهه، ثم تعارك معه، محاولاً منعه من رمي القنبلة اليدويّة، فسقطا معاً إلى المسلك الآخر من أوتوستراد جونية، عندها تمكّن المطلوب من رمي القنبلة باتجاه القوّة، إلّا أنّ ردّة الفعل الفوريّة للضّابط أنقذت العناصر، بحيث أقدم على ركل القنبلة بقدمه، وإبعادها، حرصا على سلامة القوّة، التي تمكّنت من توقيف المطلوب.

أصيب ضابطان في أنحاء الجسم، من جراء شظايا القنبلة. كذلك أصيب أحد الرتباء بشظيّة في فخذه الأيمن، ما استدعى إدخاله الى المستشفى لتلقّي العلاج.

التحقيق جارٍ بإشراف القضاء المختص، والعمل مستمر لتوقيف سائق السيّارة”.