الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كرة النار تتدحرج في الاتجاهات كلّها.. "الحزب" لن يُمرّر اغتيال العاروري!

تخوّف مرجع سياسيّ مسؤول مما سمّاه “تدحرج كرة النار، في الاتجاهات كلها”، بعدما توعّد الأمين العام لـ”حزب الله” حسن نصر الله بالردّ على اغتيال القيادي في حركة “حماس” صالح العاروري.

وأشار المرجع لصحيفة “الجمهورية” إلى أنّ الاغتيال هو بمثابة إعلان حرب وبدا جليًا أنّ حكومة المتطرفين، في “إسرائيل”، تغطي على فشلها في تحقيق أهدافها، في حرب الإبادة، بمحاولة إشعال المنطقة.

وقال: “سعت، قبل أيام، إلى جرّ إيران إلى حرب، باغتيال المسؤول البارز، في الحرس الثوريّ راضي موسوي، وفي الأمس سعت إلى جرّ “حزب الله” إلى حرب واسعة باغتيالها العاروري، في الضاحية الجنوبية.”

وعن احتمالات ردّ الحزب، أكّد المرجع لـ”الجمهورية” أنّ الرّد حتميّ، “ذلك أنّ الحزب لا يستطيع أن يمرّر هذا الاغتيال هكذا بكل بساطة، فله توقيته وتقديره الزمان والمكان، الذي سيوجع فيه إسرائيل.”

ورأى أنّ هذا الردّ سيكون مدروسًا ويفوّت الفرصة على “إسرائيل” في أن تحقق ما تهدف إليه من زعزعة استقرار لبنان.