استمع لاذاعتنا

كريس دويل: “باسيل” هو السياسي الاقل قدراً بين جميع السياسيين الذين التقيتهم خلال 25 عاماً

لا تزال سقطات صهر الجنرال والوزير السابق “جبران باسيل” العنصرية، تلقى استنكاراً محلياً ودولياً، خاصة لجهة طرحه مسألة نزوح اللاجئين السوريين في كل مناسبة يلتقي فيها مسؤولاً دولياً، بطريق الابتزاز السياسي واللعب على وتر تهديد المجتمع الدولي بـ “غزو اللاجئين”، وهذا ما حصل مؤخراً في زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

 

وقد اعتبر المعلق البريطاني حول قضايا الشرق الاوسط، كريس دويل، ان رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل، هو السياسي الاقل قدراً بين جميع السياسيين الذين التقاهم خلال 25 عاماً.

 

وجاء تعليق دويل على تصريح لباسيل قال فيه ان المهم الآن هو كيفية حصول التفجير وليس السؤال عن أسباب وجود تلك المتفجرة في موقع تفجيرها.

وقال دويل انه يتذكر كيف كان باسيل يتعامل بازدراء مع موظفيه، وهي من الاشياء الصغيرة التي تدفعه لقول رأيه فيه.

 

 

وفي تغريدة أخرى، توقف دويل، وهو مدير “مجلس التفاهم العربي البريطاني” (Council for Arab British Understanding) “ان الكراهية المستمرة في خطاب هذا الرجل للاجئين السوريين، قد تدفع للقول انه من الاكثر نفوذاً لكنه في الواقع أقل السياسيين شعبية في لبنان”.

وجاء تعليقه على معلومات تحدثت عن أن باسيل قال للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون: “لا نغفل واقع وجود مليونيّ لاجئ ونازح على أرضنا نتيجة للحروب غير العادلة. هؤلاء الذين نرحب بهم بسخاء، قد يسلكون طريق الهروب نحوكم في حال تفتت لبنان”.