الجمعة 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كيف أقفل دولار السوق السوداء الأسبوع؟

يواصل دولار السوق السوداء التلاعب والتحكم بحياة المواطنين في ظل التدهور الاقتصادي والمالي والمعيشي الذي نشهده.‏

وفي هذا المجال، تراوح سعر صرف الدولار في السوق السوداء صباح اليوم الجمعة 23 أيلول 2022 ما بين 37700 ليرة للشراء ‏و37800 ليرة للمبيع‎.‎

وفي هذا الإطار رأى الخبير الاقتصادي باتريك مارديني في حديث صحفي أن “لا سقف لارتفاع الدولار ولا قعر لانهيار الليرة، طالما ‏أننا مستمرون بالنهج ذاته الذي كنا ننتهجه قبل الأزمة ومنذ ثلاث سنوات لم نقم بأي اصلاحات، لذلك الدولار سيبقى يرتفع”.‏

وقال مارديني: “الدولار سيرتفع ولكن هذا لا يعني أنه سيقفز قفزة واحدة، اذا لم نقم بالإصلاحات وبقينا على نفس النهج فالدولار ‏سيرتفع بشكل كبير، ومن الان حتى شهر فإن الإتجاه التصاعدي سيستمر”.‏

وأوضح، “الدولار يرتفع لأن هناك عجز بالموازنة العامة، النفقات أكبر من الإيرادات، وهذه النفقات الزايدة تمولها عن طريق زيادة ‏الكتلة النقدية أي من خلال المصرف المركزي الذي يقوم بمنح الحكومة الأموال لتتمكن من الاستمرار بالصرف، وهذه الليرات التي ‏يقدمها المصرف للحكومة تتحول إلى طلب على الدولار وبالتالي إرتفاع بسعر الصرف”.‏

وأضاف: “طالما هناك أزمة مصرفية والناس لا يمكنها الحصول على دولاراتهم من المصارف، طالما هناك تغيير للسحوبات، وبالتالي ‏لدينا زيادة بحجم الكتلة النقدية بالليرة ولذلك الدولار سيستمر بالإرتفاع”.‏

وتابع مارديني: “الموازنة العامة سيكون فيها زيادة بالعجز، وهذا يعني زيادة للحاجة بالتمويل، وزيادة لضخ النقد بالأسواق، اليوم يحكى ‏عن تصحيح في الرواتب والأجور، اذا حصل ذلك يعني ستزيد النفقات العامة، وفي ظل عدم وجود الأموال فالحكومة ستمول نفسها من ‏خلال انهيار سعر صرف الليرة”.‏