الثلاثاء 12 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مؤمن الرفاعي: بمقاومتنا وصمودنا لن يكون لنا موعد إلا مع نصر أكيد

حيّا المستشار في العلاقات الديبلوماسية الشيخ مؤمن مروان الرفاعي في بيان، “دماء الشهداء الزكية وعوائلهم والجرحى والمجاهدين على امتداد محور المقاومة”.

وأشار إلى أن “انتصارات غزة اليوم ما كانت لتتحقق لولا جبهات الإسناد في اليمن والعراق ولبنان، وقبل كل ذلك الدعم اللامحدود من الجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

وقال: “لقد أثبت المحور تماسكه وتكامله مع كل مكوناته، وأن الوحدة الإسلامية وثقافة المقاومة هي السبيل الوحيد للانتصار على العدو”.

وشكر لـ”حركة أنصار الله وقائدها السيد عبد الملك الحوثي”، وقال: “أنتم يا أهل اليمن، أنتم العرب الأقحاح، أنتم المسلمون الذين فهمتم الإسلام المحمدي الأصيل وتمسكتم بالقرآن الكريم وبالقيم الإنسانية والأخلاقية والروحية والوطنية. أنتم يا أهل اليمن، بمقاومتكم وقيادتكم ونصرتكم لأهل غزة، أرعبتم أميركا وكسرتم الهيمنة الاستكبارية العالمية للصهاينة. ولم تربكوا حركة الملاحة البحرية وحسب، أو توقفوا العدو على قدم ونصف، وإنما أوقفتم العالم بأسره على الحائط بانتظار تعليماتكم، أيها الشجعان البواسل”.

وأضاف: “نعم، فالاستكبار الصهيو-أميركي يخطط لشرق أوسط جديد، لكن المنطقة ترسم معالمها وحدودها قوى محور المقاومة، والكلمة الفصل للميدان”.

وختم: “بمقاومتنا وصمودنا لن يكون لنا موعد، إلا مع نصر أكيد، يكون بزوال الغدة السرطانية من الوجود، وإنه لوعد حتمي بالنصر، نصر من الله وفتح قريب”.