ماذا ينتظر لبنان من مؤتمر بروكسل للنازحين؟

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لم يخف رئيس الحكومة سعد الحريري خلال ترؤسه ظهر أمس في السراي الكبير إجتماع اللجنة العليا التوجيهية لمواجهة أزمة النازحين، ترحيبه بتقرير صندوق النقد الدولي الأخير، مشيرا إلى أن وجود النازحين السوريين في لبنان زاد من عجز بنيته التحتية، ولافتا إلى ان الوضع يتطلب خطوات كبيرة لإيجاد فرص عمل، من خلال برنامج استثماري طموح يشمل كل البنى التحتية، معتبراً ان هذا البرنامج سيحفز النمو ويضمن الاستقرار ويحضر لبنان ليكون منصة انطلاق لإعادة اعمار سوريا.

وكشف مصدر متابع لصحيفة “اللواء”، أن دعوة الرئيس الحريري لهذا الاجتماع كانت من أجل التحضير لمؤتمر بروكسل الذي سيعقد في الخامس من الشهر المقبل، والذي سيشارك فيه الرئيس الحريري .

ووفقاً لمعلومات “اللواء”، فان 8 نقاط ينتظرها الجانب اللبناني من مؤتمر بروكسل ، وهي: توصية تتضمن تهنئة الجانب اللبناني لتنفيذ كل ما تعهد به في اجتماعات لندن، كذلك توصية من المؤتمر بتأييد فكرة الحكومة اللبنانية للقيام ببرنامج استثماري لإعادة تأهيل البنى التحتية لثماني سنوات مقبلة. ولفتت المصادر إلى ان من شأن هذا البرنامج تأمين فرص عمل.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً