الجمعة 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ميّاس تستعيد حلماً سرقه ساسة لبنان...الفوز والتألق لنا

هو الفخر الممزوج بالفرح ونشوة الانتصار، هو الحنين الى زمن العزّ والتألق اللبناني في العالم. هو الرغبة الجامحة باستعادة التألق والشموخ والافتخار بالمجاهرة “انك لبناني”. هو تماما هذا الحلم، حوّله ابداع فرقة “مياّس” الى واقع اعاد شعب لبنان الى حيث يليق به الفوز وتليق به المراتب العالمية الاولى. هو لبنان جوهرة العرب كما وصفه السفير السعودي وليد بخاري، الذي لن ينكسر ولن يخضع ولن يتحوّل الى جمهورية موز كما يريده اصحاب الايادي السوداء في السلطة ومنفذو المشاريع الجهنمية والمآرب الدنيئة لمصلحة الغير.

بلحظات، نقلت “مياس” اللبنانيين الى عالم آخر، بعيد من حزم ازماتهم ومعاناتهم اليومية سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وحياتيا وكل ما يتصل بسبل عيشهم البائس. نقلتهم الى حيث لا ذل ولا اهانات ولا “شرشحة”، هناك في عالم الاضواء والنجومية التي سيعتليها 40 شابة وشابا من لبنان من الان وصاعدا، وقد توجوا اوائل وحازوا على لقب “اميركاز غات تالنت” بجدارة ، ولسان حالهم الوحيد “كرمالك يا لبنان”. لبنان الذي ذرف اعضاء الفرقة الدموع عند اعتلائهم المسرح لتقديم عرضهم الاخير، حينما رأوا علمه يرفرف في الصالة. فأين انتم يا ساسة من لبنان وابداعات شبابه ودموعهم؟ اين انتم من احلام يحققونها بقدرات فردية وقد تخلت عنهم دولتهم التي نهبتموها ومزقتموها إرباً وهجرتم اهلها وفرقتم عائلاتها؟ اين انتم من التألق وما زلتم عاجزين عن تشكيل حكومة وعن انتخاب رئيس وعن انجاز اصلاح واحد تناشدكم دول العالم اتمامه منذ سنوات لمد يد المساعدة الى الوطن؟ ما تقترفونه كلكم بحق لبنان حرام حرام…”مياس” العبرة وعليكم الاعتبار، فهل تسمعون؟ وهل تُقدمون على غير مواقف التبجيح الممجوجة وحفلات التكريم “البائخة” فيما تدفنون كل يوم حلماً…اتعظوا!

رح نام هون: فيما انشغل اللبنانيون بالفوز الرائع الذي حققته فرقة مياس، فامتلأت صدور الشعب اغتباطا ونشوة، وصفحات السياسيين بمواقف الثناء غير المجدي، تركّزت الحركة الرسمية على الخطين الحكومي والاقتصادي. على الصعيد الاول، زيارة لافتة بعد غياب قام بها الرئيس المكلف نجيب ميقاتي، عشية مغادرته الى لندن فنيويورك، الى بعبدا. فقد استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون صباحا، ميقاتي، وجرى عرض موضوع تشكيل الحكومة والتطورات المتلاحقة في هذا الشأن والاتصالات الجارية للاسراع في عملية التأليف. كما تطرق البحث الى آخر المعطيات المتعلقة بملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية ومهمة الوسيط الاميركي آموس هوكشتاين، كذلك شمل البحث ايضاً اجتماعات الجمعية العمومية للامم المتحدة وكلمة لبنان التي سيلقيها الرئيس ميقاتي كرئيس للوفد اللبناني. وبعد اللقاء، توجه الرئيس ميقاتي الى الصحافيين مبتسماً وهو يغادر القصر الجمهوري: “هالمرة قعدنا نص ساعة، مشوار الجايي رح اجي وضلني قاعد حتى تشكيل الحكومة، وما رح روح، رح نام هون”. ولما سئل عن الموعد المقبل، اجاب: “بعد عودتي من السفر”.

الحكومة منطلق: ليس بعيدا، رأى نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم، إن “الفرصة لم تفت لتأليف الحكومة ويمكن الإستفادة من الحكومة الحالية كمنطلق لتأليف الحكومة الجديدة، خاصةً أنَّ القوى المشاركة في هذه الحكومة هي نفس القوى التي ستؤلف الحكومة القادمة خلال هذا العهد، وبالتالي ما الذي تغيّر؟” وفي اجتماع مع المبلغين، قال الشيخ قاسم “كما اخترنا هذه المجموعة من المسؤولين والوزراء يمكن المحافظة عليهم أو إجراء تعديلات طفيفة تؤدي إلى إنجاز الحكومة بدل أن نبني عليها آمالًا وتطلعات كثيرة، لأنّ نفس تشكيل الحكومة هو خطوة إلى الأمام، تساعد في الحقيقة على تسهيل انتخاب الرئيس خاصة أنّ الفترة الزمنية للحكومة قصيرة وبالتالي لا داعي لأن نعقّد الشروط والمطالب، لأن مصلحة البلد في تشكيل الحكومة وإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها أعلى وأهم وأفضل، هذا من ناحية ثانية”.

“شيء من التوافق”: رئاسيا، ردّ رئيس مجلس النواب نبيه بري على سؤال النائب بولا يعقوبيان خلال جلسة مناقشة الموازنة في مجلس النواب حول تحديد موعد لجلسة لانتخاب رئيس للجمهورية، قائلا “هذه صلاحيتي وانا أقدّر، عندما يكون هناك شيء من التوافق سوف أدعو الى جلسة”. ورأى بري أن المغامرة أن ندخل الى المجلس وأن لا يكون هناك توافق ويكون هناك تفرق، مشددا على أن التروي مطلوب في هذا الموضوع، وأكد أننا نريد شيئا من التوافق عندها سوف تجدونني أحدد جلسة فوراً.

الموازنة مرفوضة: وكانت جلسة مناقشة الموازنة انطلقت اليوم في مجلس النواب ورفعت بعد الظهر لتستأنف غدا. وقد سُجّل رفض نيابي جامع لما تضمنته وسط انتقادات للواردات والنفقات التي “لا تحاكي واقع الانهيار”، وتحفظات سُجلت في محضر الجلسة لاسيما لجهة عدم إقرار مشاريع قوانين قطع الحساب، وهو ما توقف عنده رئيس لجنة المال النائب ابراهيم كنعان. واكّد رئيس “كتلة الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد ان “أرقام الموازنة تكشف عمق الأزمة الخانقة التي نعايشها”. واضاف: “الموازنة مجافية شكلًا للأصول المعتمدة”. وقال “ليس للحكومة ورئيسها ووزير ماليتها ان يتباهوا بإنجاز مشروع الموازنة، كما ليس لنا ان نحمّلهم حصراً مسؤولية ما آلت إليه الامور في بلادنا”. بدوره أعلن عضو “تكتل لبنان القوي” النائب ألان عون أن “المطلوب من الموازنة أن تحاكي الواقع لأن التدرحج المتدرج كل شهر يؤدي إلى تغيّر الأرقام وإعادة النظر في الموازنة ويجب إعادة التوازن بين الإيرادات والنفقات”. وقال “نعيش أكبر انهيار اقتصادي مالي شهده لبنان والعالم”. وتابع خلال جلسة مناقشة مشروع الموازنة: نريد من الموازنة العودة التدريجية إلى إعادة النظر بين الإيرادات والنفقات والعجر بشكلٍ جذري ونهائي ووقف طبع العملة.

انتقادات معارِضة: في الخندق السياسي المضاد، اذ لفتت يعقوبيان الى ان “هذه الموازنة “تركيب طرابيش” واكتملت معنا بوجود 24 سعر صرف داخلها، ما يعني رمي الحكومة لمسؤولياتها حول تحديد الأرقام الفعلية”، اعتبر رئيس “لجنة الإدارة والعدل” النائب جورج عدوان أن “هذه الموازنة “شكلية” وكل الأوصاف المتبقية في غير محلها”. وأضاف: نحن نوهم الناس منذ عام اننا في صدد إقرار قوانين للاتفاق مع صندوق النقد الدولي من اجل الحصول على بعض الاموال، ونحن نعلم انها قوانين شكلية تهدف الى ذرّ الرماد في العيون”. وتابع “أعظم خطّة من دون دولة لتنفيذها “ما إلها معنى” ولا توصلنا إلى أيّ مكان وأتمنّى تحديد جلسات نقاش عامّة تُطرح فيها خطّة التعافي التي تتكلّم عنها الحكومة”.

تحركات احتجاجية: وتزامنا مع انعقاد جلسة مجلس النواب المخصصة لمناقشة الموازنة، سُجلت سلسلة من المواقف والتحرّكات الاحتجاجية في محيط مجلس النواب رفضا لاقرار الموازنة، ضمت متقاعدي القوى المسلحة والمودعين والاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان. وقال العميد جورج نادر في اعتصام امام مجلس النواب “الموازنة كلها ضرائب والعسكريون لا يستفيدون من رواتبهم ولا يحظون بحقوقهم وتراكمت عليهم الديون فهل المطلوب منا ان نسرق؟ لن نسرق، انما نريد ان نعيش بكرامتنا”. بدوره، توجه النائب اشرف ريفي للعسكريين المتقاعدين بالقول “سنكون صوتكم داخل مجلس النواب”. وأشارت رابطة اساتذة المهني والثانوي من امام مجلس النواب إلى ان “مدارسنا هي بيوتنا ونحن نوجه للدولة اللبنانية مطلبا بأن تؤمن للاستاذ ادنى مقومات عيشه للعيش بكرامة”.

ازمة المحروقات: الموازنة تُدرس وسط اوضاع معيشية خانقة. اليوم وفي وقت سجل ارتفاع اضافي في اسعار المحروقات وتحليق للدولار متجاوزا الـ38 الفا، أشار أمين سر نقابة اصحاب محطات المحروقات حسن جعفر إلى أن “أصحاب المحطات ينامون يومياً على أمل اصدار جدول تركيب أسعار عادل ومنصف حسب الوعود التي نتلقاها يومياً. لكن، نستيقظ للأسف على جدول جديد وخيبة أمل جديدة ووعود ضاعت في الهواء كأنها لم تكن”. وأضاف في تصريح “بعد مراجعة المديرية العامة للنفط لاستيضاحها حول هذا الجدول جاء ردها وبكل استهتار وعدم تحمل مسؤولية “بدكن تسكروا سكروا” وهذا ان دل على شيء فعلى ان المديرية ووزارة الطاقة والمياه للأسف مغيبتان تماما عن وضع هذا القطاع”. وتوجه جعفر الى المديرية العامة للنفط، قائلاً “يا جانب المديرية العامة “تكرموا رح نسكر”، لكن للأسف سنقفل قسرا كما تقفل العديد من المحطات يومياً فنحن لن نسمح بافلاسنا واستنزافنا بهذه الطريقة وليعلم الجميع انكما فقط كمديرية وكوزارة من يتحمل نتيجة إقفالنا ونتيجة ما سيحدث في البلاد”، سائلاً “بأي عقل ومنطق يحدد سعر صرف الدولار في جدول تركيب الأسعار اليوم على اساس 37500 ليرة، علما ان سعر صرف الدولار في السوق السوداء اليوم افتتح على 38300 ليرة. هذا عدا عن معانتنا لشراء الدولار الذي اصبح عملة نادرة. والمضحك المبكي ان المديرة العامة للنفط كانت صرحت سابقاً انها ستصدر جدولين يوميا للأسعار إن تخطى سعر صرف الدولار في السوق السوداء سعر صرف الدولار في جدول تركيب الأسعار بقيمة 500 ليرة، فأين ذهب هذا القرار يا حضرة المديرة؟ كالعادة لا حياة لمن تنادي مع المديرية العامة النفط ووزارة الطاقة والمياه”.

الشامي: اقتصاديا ايضا، استقبل الرئيس عون نائب رئيس مجلس الوزراء سعادة الشامي وعرض معه الاوضاع الاقتصادية في البلاد، والاتصالات مع صندوق النقد الدولي لا سيما تلك التي ستجري في الاسبوع المقبل مع وصول وفد من الصندوق الى بيروت لمتابعة البحث مع الحكومة اللبنانية في خطة التعافي الاقتصادية.

فوز مياس: على صعيد آخر، فازت فرقة “مياس” اللبنانية بلقب America’s got talent ، وأوصلت لبنان الى العالمية، بعد أن أبهرت العالم بأداء استثنائي، وبعد منافسة شديدة على اللقب بين أهم المواهب من حول العالم. واذ توالت ردود الفعل المهنئة، منح الرئيس عون “مياس” وسام الاستحقاق اللبناني المذهّب تقديراً لعطاءاتها الفنية ونجاحها في أهم برامج المواهب العالمية. وكان غرد عبر حسابه على “تويتر”: كاتبا “فوز فرقة “مياس” بأهم برامج المواهب العالمية مدعاة فخر للبنانيين واعتزازهم. هنيئاً لشابات “مياس” ومدربهم وسائر مسؤولي الفرقة هذا النجاح، وشكراُ لجهودكم وإبداعكم لأنكم زرعتم الأمل والضوء في قلوبنا جميعاً”.

    المصدر :
  • المركزية