الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نتنياهو: حزب الله يخطئ التقدير كما فعل في حرب 2006

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن حكومته ستفعل كل ما يلزم من أجل إعادة الأمن إلى حدودها الشمالية، وعلى حزب الله ألا يعبث معها.

وأضاف نتنياهو خلال جولة لتفقد مواقع عسكرية على حدود لبنان بعد اغتيال القائد العسكري في حزب الله وسام طويل أن المؤسسة الأمنية تستعد لقلب الوضع على الحدود الشمالية من الدفاع إلى الهجوم.

واعتبر نتنياهو أن “حزب الله أخطأ التقدير في 2006 وها هو يخطئ التقدير مجدداً”.

وأضاف: “نفضل تأمين حدودنا الشمالية بالطرق الدبلوماسية ومن دون حرب واسعة ولا شيء سيمنعنا من إعادة الأمن”.

وكان حزب الله قد نعى الحاج وسام الطويل (جواد)، والذي قضى بقصف إسرائيلي استهدف سيارته في بلدة خربة سلم في جنوب لبنان.

وقالت ثلاثة مصادر أمنية لبنانية لوكالة رويترز إن ضربة إسرائيلية على جنوب لبنان أدت إلى مقتل قائد كبير في قوة الرضوان التابعة لحزب الله.

وأفاد أحد المصادر الأمنية بأن “هذه ضربة مؤلمة للغاية”.

وفقد حزب الله أكثر من 130 مقاتلا في الضربات الإسرائيلية على جنوب لبنان منذ بدء القصف عبر الحدود في أعقاب هجوم حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر تشرين الأول.

كما نقلت وكالة الصحافية الفرنسية أن وسام الطويل كان مسؤولاً عن إدارة العمليات في جنوب لبنان، فيما أشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى أن الطويل هو المسؤول المباشر عن إطلاق النار على قاعدة ميرون الجوية الإسرائيلية.